جوني ديب قلق على ابنته بسبب دخولها عالم الفن

ليلى روز

ليلى روز

عارضة الازياء ليلى روز

عارضة الازياء ليلى روز

 جوني قلق على ابنته

جوني قلق على ابنته

جوني ديب

جوني ديب

الممثل جوني ديب لديه طفلين مراهقين هما ليلي روز 16 عام، جاك 13 عام، وهو بالطبع مثله مثل كل الآباء يشعر بالخوف على أبنائه خاصة وإن كانوا في مرحلة عمرية حرجة كمرحلة المراهقة، ولقد كشف ديب مؤخرا أنه يشعر بالكثير من القلق من دخول ابنته إلى عالم الفن في سن مبكرة، ولقد تحدث ديب عن ذلك وقال: "في الحقيقة أنا أشعر بالقلق، ما يحدث الآن مع ليلي روز لم يكن ما توقعت حدوثه وبالتأكيد ليس وهي في هذا العمر ولكنني أعلم أنها تستمتع كثيرا بوقتها وتقوم بالعمل الذي تحبه".
 
ابن الوز عوام
الطريف أن جوني ديب دخل إلى عالم الفن هو الآخر في سن صغيرة ووجد نفسه قد حقق شهرة لا بأس بها وهو سن الحادية والعشرين فقط وذلك بعد أن شارك في فيلم " A Nightmare on Elm Street" الذي عرض في عام 1984 وكان سببا في دخوله إلى عالم الشهرة، ولكنه على ما يبدو لا يشعر بالكثير من الراحة بسبب دخول ابنته إلى عالم التمثيل في سن صغيرة خاصة وأنه قد حرص منذ مولدها ومولد شقيقها على إبقاء حياتهما بعيدا عن الأضواء قدر الإمكان والحفاظ على خصوصية حياتهما الشخصية.
 
عارضة أزياء
ليلي روز البالغة من العمر 16 عام هي عارضة أزياء وممثلة واعدة حققت شهرة لا بأس بها خلال الفترة الماضية ولقد ظهرت في دور صغير في فيلم " Tusk" لكيفن سميث وستظهر أيضا في فيلمه الجديد " Yoga Hosers"، ولقد شاركت ليلي روز في أحد عروض أزياء "Chanel" خلال أسبوع الموضة في باريس، وستظهر في عدد أكتوبر من لهذا العام من مجلة " Vogue".