سيلينا جوميز تحب وتدعم جاستين لكن لا تفكر بالعودة إليه

سيلينا جوميز

سيلينا جوميز

سيلينا جوميز

سيلينا جوميز

سيلينا جوميز

سيلينا جوميز

سيلينا جوميز

سيلينا جوميز

العلاقة الرومانسية التي جمعت ما بين المغنية سيلينا جوميز والمغني جاستين بيبر في الماضي مازالت تحظى إلى يومنا هذا باهتمام إعلامي كبير على الرغم من أن جوميز وبيبر قد انفصلا عن بعضهما منذ فترة لا بأس بها، وكثيرا ما يتم سؤال سيلينا جوميز خلال المقابلات الصحفية عن علاقتها السابقة والحالية بجاستين بيبر ومشاعرها الحالية اتجاهه وهو أمر اعترفت في السابق أنه كان يزعجها ولكنها على ما يبدو بدأت بالتأقلم معه.
 
وخلال مقابلتها مع المجلة سئلت كالعادة عن جاستين بيبر وعما إذا كانت تفكر للعودة إليه مجددا، سيلينا 23 عاماً أجابت على هذا السؤال ضاحكة: "أنا لا أعرف". وأضافت: "سأظل أدعمه للأبد وأحبه للأبد يشكل أو بأخر، لقد عرفته منذ أن كنا صغيرين وأعتقد أن الناس يتمنون لو أن الأمور قد سارت بيننا بشكل مختلف ولكننا كنا أصغر من أن يكون بيننا هذا النوع من الارتباط، أنا أحترمه وأعتقد أنه يحترمني أيضا".
 
أما عن حياتها العاطفية الحالية وقالت: "إيجاد شخص أحبه ليس هو الأمر الذي يشغل بالي حاليا". وأضافت سيلينا: " لقد واعدت عدداً من الأشخاص وكان هذا رائعا ولكنني لا أفكر في ارتباط جاد خلال هذه الفترة، لقد أصبحت أكثر حذرا الآن، وأنا أقابل أشخاصاً جدداً في مواعيد منظمة أو أقابلهم من خلال معارف مشتركين".