مشاهير تورطوا في حوادث عنف منزلية

شون بين ومادونا

شون بين ومادونا

 كريس وريهانا

كريس وريهانا

كريستين سلاتر

كريستين سلاتر

ميل جيبسون

ميل جيبسون

جيمس براون وزوجته

جيمس براون وزوجته

تومي لي وباميلا أندرسون

تومي لي وباميلا أندرسون

إيما روبرتس وإيفان بيترز

إيما روبرتس وإيفان بيترز

بوبي براون وويتني هيوستن

بوبي براون وويتني هيوستن

تشارلي شين

تشارلي شين

أوزي أوزبورن وشارون أوزبورن

أوزي أوزبورن وشارون أوزبورن

أثارت حادثة تورط لاعب كرة القدم الأميركية راي رايس في حادثة عنف منزلي والتي تم الكشف عنها مؤخرا ضجة كبيرة في الأوساط الرياضية وقد عبرت وسائل الإعلام عن صدمتها في تورط رايس في حادث من ذلك اليوم ولكن على الرغم من صدمة الجميع من تورط أحد المشاهير في حادث مؤسف من هذا النوع إلا أن رايس لم يكن أول المشاهير الذين يتم إثبات تورطهم في حوادث عنف منزلي حيث سبقه العديد من الأسماء الشهيرة مثل شون بن، تشارلي شين، كريس براون وغيرهم.
 
تعرف على مجموعة من المشاهير تورطوا في حوادث عنف منزلي:
 
كريس براون: 
في عام 2009 وقبل حفل توزيع جوائز غرامي بفترة قصيرة قام المغني كريس براون بالتعدي بالضرب على صديقته آنذاك المغنية ريهانا، وقد وضع براون تحت المراقبة بسبب هذه الحادثة لعدة سنوات وحتى عام 2015، براون أبدى ندمه على تعديه بالضرب على ريهانا خلال مقابلات صحفية عديدة، وقال خلال مقابلته مع مات لاور في برنامج " TODAY" في عام 2013 أن خضع للعلاج بعد حادثة ضربه لريهانا وقال إنه يعرف أن ما فعله لريهانا كان "تصرفا خاطئا للغاية".
 
تشارلي شين: 
اشتهر الممثل تشارلي شين بعلاقاته النسائية العديدة وبتورطه في العديد من حوادث العنف المنزلية مع صديقاته، في عام 1997 تم اتهامه بالتعدي بالضرب على صديقته آنذاك بريتاني آشلاند وحكم عليه بدفع غرامة 2.800 دولار وبالخضوع للمراقبة لمدة عامين، وفي عام 2010 اعترف بالذنب في تهمة عنف منزلي من الدرجة الثالثة بعد أن تم اتهامه بالتعدي على زوجته آنذاك بروك ميولر وقيل وقتها أنه قام بمحاولة خنقها، وقام بتهديدها بسكين.
 
تومي لي: 
تومي لي عضو فريق "Motley Crue" قضى 4 أشهر في السجن بعد أن اعترف بركله للممثلة باميلا أندرسون وهي تحمل طفلهما الرضيع.
 
ميل جيبسون: 
في عام 2011 تم اتهام الممثل ميل جيبسون بالتعدي بالضرب على زوجته السابقة أوكسانا جريجوريفا وحكم عليه بالخضوع للمراقبة لمدة 3 سنوات والخضوع للعلاج النفسي، وفي عام 2014 تم إسقاط بقية مدة العقوبة عن جيبسون لأنه قام بالإيفاء بتعهداته للقاضي.
 
إيما روبرتس: 
في شهر يوليو عام 2013 تم إلقاء القبض على إيما روبرتس في مدينة مونتريال بتهمة التعدي على خطيبها آنذاك إيفان بيترز بعد أن شهد عدد من ضيوف الفندق الذي كانا يقيمان فيه مشادة بينهما، بيترز رفض اتهام روبرتس وبسبب ذلك أطلق سراحها.
 
أوزي أوزبورن: 
في عام 1989 تم إلقاء القبض على أوزي أوزبورن بعد اتهامه بمحاولة خنق زوجته شارون أوزبورن حتى الموت، وخلال مقابلة لأوزي أوزبورن مع صحيفة "Evening Standard" قال أنه شعر بالصدمة عندما استيقظ في زنزانته في عام 1989 ليجد أحد الضباط يقول له: "أنت متهم بمحاولة قتل السيدة شارون".
 
كريستين سلاتر:
 في عام 1997 حكم على الممثل كريستين سلاتر بالسجن 3 أشهر بسبب تعديه بالضرب على صديقته آنذاك ميشيل جوناس.
 
بوبي براون: 
بوبي براون مازال ينفي حتى الآن تعديه على الضرب على زوجته السابقة ويتني هيوستن إلا أنه في عام 2003 تم القبض عليه بتهمة التعدي عليها بالضرب أثناء مشادة بينهما في منزلهما في هيوستن، وقد تحدثت المغنية الراحلة عن هذه الحادثة فيما بعد وقالت أنه صفعها.
 
جيمس براون: 
جيمس براون هو واحد من أشهر الأسماء في عالم الموسيقى وكان لديه تاريخ طويل في حوادث العنف المنزلي، وقد تقدمت زوجته الثالثة أدريان رودريجز وحدها بأربعة بلاغات ضده تتهمه فيها بالتعدي عليها، في شهر يناير عام 2004 تم إلقاء القبض عليه بتهمة التعدي بالضرب على صديقته المغنية تومي لي هاين.
 
شون بين: 
علاقة شون بين بزوجته السابقة مادونا كانت علاقة من الإيذاء المتبادل وكثيرا ما وصلت مشاداتهما وخلافتها إلى وسائل الإعلام على الرغم من محاولتهما إخفائها، وقد تم اتهام بن في الثمانينيات بالتعدي على مادونا بعد مشادة عنيفة بينهما.