ممثّلون يكرهون أفلامهم!

مات ديمون

مات ديمون

مارك والبيرج

مارك والبيرج

نيكولاس كيج وأنتون يلشين

نيكولاس كيج وأنتون يلشين

هالي بيري

هالي بيري

 شير

شير

دانيال رادكليف

دانيال رادكليف

 تشارليز ثيرون

تشارليز ثيرون

تشانينج تيتوم

تشانينج تيتوم

جورج كلوني

جورج كلوني

جيم كاري

جيم كاري

 بن أفليك

بن أفليك

هناك الكثير من الممثلين الذين عبروا عن سعادتهم وفخرهم بأفلام شاركوا فيها وتفاعلوا مع قصتها التي من وجهة نظرهم تخاطب قضية مهمة، وهناك أيضا عدد من الممثلين الذين عبروا عن كراهيتهم لأحد الأفلام الذي شاركوا في بطولها وذلك لعدة أسباب منها شعورهم بأن أفلامهم قد تؤثر سلبا على المجتمع كما حدث مع الممثل جيم كاري الذي شعر بأن فيلمه " Kick-Ass 2" يحمل نسبة من العنف لا يمكنه أن يتجاهلها خصوصاً بعد الحوادث العنيفة التي انتشرت في المجتمع الأميركي.
 
وهناك من يرفضون أن تتحول أعمالهم الفنية لمجرد أفلام تجارية كالممثل نيكولاس كيج وأنتون يلشين اللذان قاما بحث معجبيهما على عدم مشاهد فيلمها الجديد Dying of the Light" الذي لم يعرض حتى الآن، وبعض الممثلين يكرهون أفلامهم لأنها لم تظهر بشكل جيد أو لأن دورهم لم يظهر بشكل جيد أو بسبب رداءة النص السينمائي ومن ضمن هؤلاء الممثل جورج كلوني الذي عبر عن ندمه من المشاركة في فيلم "Batman & Robin"، شير وفيلمها "Burlesque" والتي قالت أن شخصيتها في الفيلم كانت بدون أبعاد ومسطحة للغاية، والغريب أن هناك بعض الممثلين يكرهون أفلامهم لنفس الأسباب السابقة على الرغم من كونها قد حققت نجاحا كبيرا لدى جمهور المشاهدين ومنهم الممثل دانييل رادكليف الذي قال أنه لا يحب مشاهدة دوره في الجزء السادس من سلسلة أفلام هاري بوتر الشهيرة والتي كانت سببا في تحقيق شهرته.
 
تشانينغ تاتوم: على الأرجح يرغب في أن ينسى الجميع أن شارك في بطولة فيلم "G.I. Joe: Rise of Cobra"، وفي مقابلة له في برنامج هوارد ستيرن الإذاعي اعترف تاتوم بكراهيته لهذا الفيلم وقال لمقدم البرنامج: "لأكون صريحا معك، أنا أكره هذا الفيلم اللعين". وأضاف: "النص كان سيئا للغاية وأنا لم أكن أرغب في أن أقوم بعمل قصة كنت أتابعها منذ أن كنت طفلا ونشأت معجبا بها، ولم أكن أعلم ما إذا كنت أريد القيام بدور جي. آي. جو".
 
نيكولاس كيج وأنتون يلشين: على الرغم من أن فيلم "Dying of the Light" لم يتم عرضه حتى الآن إلا أن نيكولاس كيج وأنتون يلشين وهما بطلا الفيلم يحاولان من الآن حث معجبيهما على عدم مشاهدة الفيلم والسبب وراء ذلك يعود إلى اختلاف في الرؤية الفنية خلال إنتاج الفيلم بين مخرج الفيلم بول شريدر وبين الاستديو المنتج للفيلم، شريدر أراد الفيلم أن يكون عملا فنيا مميزا والاستديو المنتج للفيلم أراده أن يكون عملا تجاريا مربحا ولذلك قام الاستديو بمنع مخرج الفيلم من الأشراف على التعديلات النهائية لنسخة الفيلم التي سيتم عرضها، نيكولاس كيج وأنتون يلشين قاما بارتداء تي شيرت يحمل نص اتفاقية عدم الاستخفاف (non-disparagement agreement) التي أجبرهما الاستديو بالتوقع عليها تعبيرا منهما عن رفضهما للفيلم.
 
دانيال رادكليف: الذي اشتهر بدوره في سلسلة أفلام هاري بوتر الشهيرة اعترف بأنه بكره مشاهدة الجزء السادس من السلسلة والذي يحمل عنوان "Harry Potter and the Half Blood Prince"، وقد تحدث رادكليف عن ذلك وقال: "أنا لم أكن جيدا في هذا الفيلم وأنا أكره كثيرا، أدائي لم يكن جيدا وشعرت أن ما حاولت إيصاله من خلال الدور (للمشاهد) لم يصل بشكل جيد، الجزء المفضل لدي هو الجزء الخامس (فيلم "Order of the Phoenix") لقد شعرت أن أدائي قد تطور كثيرا في هذا الفيلم".
 
بن أفليك: اعترف بأنه يشعر بالندم لمشاركته في فيلم "Daredevil" وقد تحدث عن ذلك في مقابلة له مع مجلة "Playboy" وقال: " أنا لا أحب فيلم "Daredevil" على الإطلاق، ولكن هناك أفلام تكون جيدة وأخرى تكون سيئة، الأمر بيد القدر".
 
شير: إعترفت بأنها لم يعجبها الشكل الذي خرج عليه فيلمها "Burlesque" في عام 2010، وقد تحدثت عن ذلك في مقابلة لها مع صحيفة "The Guardian" منذ ثلاث سنوات وقالت أن الفيلم كان من الممكن أن يظهر بشكل أفصل بكثير مما ظهر عليه ولقد وصفت شير مخرج الفيلم ستيف أنتين بأنه مخرج سيء للغاية وقالت كذلك أن شخصيتها في الفيلم كانت مسطحة وليست لديها الكثير من الأبعاد الإنسانية".
 
جيم كاري: قال أنه يشعر بالندم على المشاركة في فيلم "Kick-Ass 2" قبل أن يتم عرض الفيلم والسبب ليس أدائه في الفيلم أو شعوره بأن الفيلم سيء ولكن السبب هو وقوع حادثة إطلاق نار مدرسة ساندي هوك، كاري تحدث عن ذلك في تغريدة كتب فيها: "لقد قمت بالانتهاء من فيلم " Kick-Ass 2" قبل شهر من حادثة إطلاق النار في مدرسة ساندي هوك، والآن لا أشعر أنني يمكنني أن أقبل بمستوى العنف في الفيلم (ربط بين المشاهد العنيفة في الأفلام وتأثيرها مجتمعيا)، أعتذر لكل المشاركين في هذا الفيلم أنا لا أشعر بالخجل منه ولكن الأحداث الأخيرة جعلتني أنظر له بمنظور مختلف".
 
جورج كلوني: تلقى فيلم  Batman & Robinللممثل جورج كلوني آراء سلبية من النقاد والمعجلين بعد أن تم عرضه، ولقد كان أداء الفيلم كما يرى النقاد والمعجبين وباعتراف كلوني نفسه أداء مسطحا للغاية، الممثل جورج كلوني أبدى الكثير من الندم على مشاركته في الفيلم وحتى أنه اعتذر لمعجبي باتمان على الفيلم ولقد علق كلوني في إحدى المرات على الفيلم وقال: "من الصعب ان تكون جيدا في فيلم كهذا، عندما أنظر للوراء أقول لنفسي لقد كان هذا سيئا للغاية، لقد قمت بعمل سيء في هذا الفيلم".
 
هالي بيري: اعترفت في وقت سابق أنها لا تحب العديد من الأفلام التي شاركت فيها، بيري تحدثت عن ذلك في مقابلة لها مع " تشيلسي هاندلر " وقالت: "أحيانا لا يمكنك أن تتوقع أن الفيلم سيكون سيئا للغاية ولعد أن يتم عرض الفيلم، ستجد أن ستقول لنفسك، اللعنة، ما هذا الذي قمت به"، ولكن هاندلر أجابتها: "حتى الأفلام السيئة تحصلين منها على أشياء جيدة في معظم الأحيان" وأضافت هاندلر مازحة: "لقد قابلت خطيبك في أحد الأفلام".
 
تشارليز ثيرون: الممثلة تشارليز ثيرون تتمنى لو أنها لم تقم بالمشاركة في فيلم "Reindeer Games" وهو الفيلم الذي عرض في عام 2000، شاركها في بطولته الممثل بن أفليك، وعند سؤالها عن هذا الفيلم ردت قائلة: "لقد كان هذا الفيلم حقا فيلما سيئا للغاية".
 
مارك والبيرغ: في مقابلة مع الممثل مارك والبيرغ اعترف بأنه يكره فيلم الخيال العلمي " The Happening" والذي شارك في بطولته.
 
مات ديمون: الممثل مات ديمون وجه انتقادات حادة لمؤلف الجزء الثالث من سلسلة أفلامه الشهيرة "Bourne"، وقد قال أن نص الفيلم كان سيئا للغاية وأنه من نوع الأفلام التي تؤثر على الحياة المهنية للممثل، فيما بعد اعتذر ديمون عن الانتقادات التي وجهها لمؤلف الفيلم وللفيلم ووصف ما قاله بأنه لم يكن مناسبا ولم يكن تصرفا مهنيا.