إتصال من تايلور سويفت قد يلغي الامتحان؟

تايلور سويفت

تايلور سويفت

إتصال من تايلور سويفت قد يلغي الامتحان؟

إتصال من تايلور سويفت قد يلغي الامتحان؟

تايلور سويفت

تايلور سويفت

تايلور سويفت

تايلور سويفت

تايلور سويفت

تايلور سويفت

تايلور سويفت

تايلور سويفت

كولتر بيرس هو مدرس في مدرسة سكاي فيو الثانوية (Skyview High School) في ولاية مونتانا الاميركية، وقد وعد تلاميذه بإلغاء الامتحان الذي ينوي ان يقيمه لهم إذا تمكن أحدهم من جعل تايلور سويفت تتصل به وذلك بعد أن راهنه أحد طلابه على ذلك.
 
هذه القصة الطريفة بدأت عندما راهن أحد طلاب مدرسة سكاي ويدعى ستونر مدرسه كولتر بيرس على أنه يمكنه أن يجعل أحد المشاهير يقوم بالاتصال بالمدرس وفي مقابل هذا يقوم المدرس بإلغاء الامتحان النهائي في مادة تاريخ العالم والذي ينوي بيرس أن يقيمه لستونر ولزملائه، وبعدها التقط ستونر ومدرسه بيرس صورة لهما وهما يتصافحان إعلانا عن اتفاقهما على الرهان ومن خلفهما كتب على لوح السبورة الرهان المتفق عليه: "إذا اتصلت بي تايلور سويفت فإنني لن أقيم امتحاناً لتلاميذي".
 
ستونر هو الطالب الذي خطرت له فكرة الرهان وفي حوار له مع قناة "KTVQ" تحدث عن رهانه مع مدرسه وقال: "الأمر كان مجرد دعابة في الحقيقة، لقد أردت أن أرى ما إذا كان من الممكن أن أحصل بهذا على المزيد من المتابعين لحسابي على تويتر".
 
أما عن السبب وراء اختيار المغنية تايلور سويفت لتكون الشخص الذي يتصل بالمدرس لإلغاء الامتحان فقد تحدث عنها بيرس بنفسه وقال: "أنا من المعجبين بتايلور سويفت، لقد تحدثت عنها كثيرا في هذا الفصل الدراسي".
 
ستونر نشر صورة رهانه مع مدرسه على حساباته الشخصية على مواقع التواصل الاجتماعي وطلب من الجميع مشاركتها حتى تصل إلى تايلور سويفت، ولقد حصلت هذه الصورة على 275 ألف مشاركة حتى هذه اللحظة، وإلى الآن لم تجرِ تايلور سويفت المنشغلة في الإعداد لجولتها الموسيقية الجديدة "1989" اتصالا هاتفيا بالمدرس يعفي التلاميذ من امتحانهم النهائي.