ماثيو ماكونهي يرد على النقد القاسي بــ...

The Sea of Trees

The Sea of Trees

The Sea of Trees

The Sea of Trees

ماثيو ماكونهي

ماثيو ماكونهي

ماثيو ماكونهي

ماثيو ماكونهي

ماثيو ماكونهي

ماثيو ماكونهي

ماثيو ماكونهي

ماثيو ماكونهي

تعرض فيلم "The Sea of Trees" وهو أحدث أفلام الممثل الشهير الحائز على جائزة الأوسكار ماثيو ماكونهي للكثير من النقد بعد أن عرض للمرة الأولى في مهرجان "كان" السينمائي الدولي.
 
وطبقا لما نشرته مجلة "Variety" فإن الفيلم تعرض لهجوم عنيف في المؤتمر الصحفي الخاص بالفيلم في المهرجان وقد رد الممثل ماثيو ماكونهي (45 عاماً) على الانتقادات الشفهية الموجهة للفيلم في المؤتمر الصحافي وقال: "الجميع من حقه أن يعبر عن رأيه في الفيلم أو ينتقده كما يشاء".
 
وأضاف: "أنا سعيد لتواجدي هنا وسعيد لأنني دعيت إلى المهرجان ولأن الفيلم عرض في المهرجان، لقد كان هذا الأمر تجربة رائعة بالنسبة لي، لقد استمتعت كثيرا وأنا أصنع هذا الفيلم، وأنا سعيد لأن الفرصة أتيحت لنا لنقدمه إلى العالم، أنا أعمل في الولايات المتحدة ومن الرائع حقا أن آتي إلى هنا وأقوم بدعم العمل الذي شاركت فيه، لقد كان هذا ممتعا وبصرف النظر عن الآراء التي قيلت الآن شكرا لكم على استضافتنا". 
 
فيلم "The Sea of Trees" وهو من إخراج غوس فان سانت (المخرج الشهير الحائز على جائزة السعفة الذهبية عن إخراجه لفيلم " Elephant" في عام 2003) وشاركت في بطولته الممثلة نعومي واتس يحكي عن قصة رجل أميركي ذي ميول انتحارية يفقد طريقه هو ورجل ياباني في إحدى الغابات بالقرب من جبل فوجي ويصبح الاثنان صديقان فيما بعد وخلال رحلة بحثهما عن طريق للخروج من الغابة والنجاة.
 
لمشاهدة إعلان الفيلم: