لورد "شمعة تضيء" متحف مدام توسو

بعد أن فازت لورد بجائزتي غرامي وحقق عدد كبير من أغانيها المنفردة نجاحا كبيرا، حصلت على تكريم جديد يؤكد موهبتها الفنية، وهو تمثال شمعي خاص بها في متحف مدام توسو للشمع في هوليوود، وقد كشف المتحف في يوم الأربعاء 13 مايو عن ورشة صنع تمثال لورد في لوس أنجلوس في تصريح صحافي وأكد أن لورد كانت شريكا متعاونا للغاية خلال عملية صنع التمثال.
 
التمثال الشمعي للمغنية لورد في متحف مدام توسو للشمع يرتدي بدلة نسائية مستوحاة من بدلة نسائية أنيقة من تصميم ستيلا مكارتني، وهي تشبه كثيرا تلك التي ارتدتها لورد في حفل غولدن غلوب في شهر يناير هذا العام.
 
لورد لم تتمكن من إخفاء سعادتها بصنع تمثال شمعي لها في متحف مدام توسو للشمع وشاركت معجبيها بهذا الخبر في تغريدة على موقع قالت فيها: "يا إلهي، أنه يسعدني أخيرا أن أعلن أن متحف مدام توسو قد صنع لي تمثال شمعي"، وقد نشرت لورد صورتين لتمثالها الشمعي.
 
لورد أضافت في تغريدة أخرى: "لقد كانت عملية معقدة ومليئة بالتفاصيل الدقيقة، وفريق عمل متحف مدام توسو يتمتعون بمهارة كبيرة ومشاعر قوية حيال عملهم"، وفي تغريدة أخرى لمتحف مدام توسو: "حصريا صورة لورد وهي تجلس مع فريق عمل متحف مدام توسو".