بالصور: سبع نجمات يظهرن أكبر من عمرهن الحقيقي

ليدى جاجا لم تتخطى عامها الثامن والعشرين

ليدى جاجا لم تتخطى عامها الثامن والعشرين

ليندساى لوهان دمرها الإدمان

ليندساى لوهان دمرها الإدمان

ليندساى لوهان

ليندساى لوهان

ميشيل ويليامز

ميشيل ويليامز

لوردى 18 عاما فقط هل تصدق؟

لوردى 18 عاما فقط هل تصدق؟

لوردى 18 عاما فقط هل تصدق؟

لوردى 18 عاما فقط هل تصدق؟

أنجلينا قهرها الهم والغم والمرض اللعين

أنجلينا قهرها الهم والغم والمرض اللعين

أنجلينا قهرها الهم والغم والمرض اللعين

أنجلينا قهرها الهم والغم والمرض اللعين

كيت ابتون 22 عاما فقط

كيت ابتون 22 عاما فقط

أديل 26 عاما فقط

أديل 26 عاما فقط

اعتدنا أن نرى النجمات بطلة أقل من عمرهن الحقيقي بكثير، بفضل الرعاية الطبية الفائقة وأحدث منتجات التجميل، ومبضع أشهر الجراحين فى العالم، ولكن هناك سبع نجمات خارج السياق، وكل طلة لهن تمنحهن عمرا مضاعفا.. بسبب الإجهاد أو البدانة أو الإطلالات الغريبة المتعمدة لجذب الأنظار .. تعرفي عليهن وأخبرينا هل كنت تتوقعين أعمارهن الحقيقية؟ 
 
لا نعرف هل تضاعف عمر أيقونة الجاذبية أنجلينا جولي في إطلالاتها الأخيرة بسبب ما تراه على جبهات القتال بصفتها سفيرة الأمم المتحدة للنوايا الحسنة، أم بفعل هروبها المتواصل من المرض اللعين الذي حصد أعمار ثلاث نساء داخل أسرتها وأجبرها مبكرا على الخضوع لجراحات متواصلة لإزالة الثدي والرحم، أم أنها تدفع ثمن عمليات التجميل التي أجرتها في سن مبكر؟ المهم أن أنجلينا لم تتجاوز فعليا عامها التاسع والثلاثين، وإن كانت طلتها تمنحها الخمسين بلا جدال.
 
كلنا نعرف سبب الشيخوخة المبكرة التي زحفت على وجه الممثلة الجميلة ليندساي لوهان، فالإدمان "لا يدمر العقل والمال فحسب" وإنما يطرد الشباب للابد، وغالبا لن تصدقي أن لوهان  لم تتجاوز عامها الثامن والعشرين.
 
أغلبنا يظن أن مطربة البوب المثير للجدل وغريبة الأطوار ليدى غاغا تخطت عامها الأربعين، بسبب تعمدها الظهور بإطلالات عجائبية، ولكن الحقيقة أنها لم تتخطّ عامها الثامن والعشرين بعد!!
 
المسكينة بحق أديل، أمامها خياران لا ثالث لهما إما ان تبقي على بدانتها المفرطة وتحافظ فى الوقت نفسه على قوة حنجرتها التي تحصد الجوائز دون منافس، أو تخضع مجددا للبرامج الصحية والرياضية الشاقة التي تؤثر بقوة على قدراتها الصوتية، وقد يئست تقريبا من الحل الثانى، واختارت الاحتفاظ بصوتها وإن بدا شكلها أكبر بكثير من عمرها الحقيقي الذي لم يتجاوز 26 عاما.
 
لن تتخيلي أن صاحبة الصوت الساحر والوجه العجوز لوردي لم تتجاوز بعد عامها الثامن عشر، وان عبثها بحبوب الشباب أثناء مراهقتها المبكرة، تسبي فى تدمير مساحات واسعة من الوجنتين، وهى لا زالت تقاوم النصيحة بالخضوع لمبضع الجراح لشد الوجه وهي في هذه السن المبكرة.
 
أيقونة الجمال الأميركي فى الألفية الثالثة كيت إبتون، تعرف أن نصف جاذبيتها فى الصدر الممتلئ المفتقد عند أغلب الأميركيات، وهي فخورة به جدا حتى وإن أظهرها أكبر من عمرها بكثير، فالفتاة المثيرة لم تتجاوز عامها الثاني والعشرين بعد.
 
عندما استطلع رأي عشاق النجمة ميشيل وليامز عن عمرها الحقيقي جاءت الترجيحات بين منتصف الأربعينيات والخمسينات، والحقيقة أنها لم تتجاوز عامها الخامس والثلاثين بعد، ولكن إفراطها في استخدام مساحيق التجميل أدى لهذه النتيجة الرهيبة.