زين مالك يغادر "وان دايركشن" بحثا عن "حياة طبيعية"

زين مالك

زين مالك

فريق وان دايركشن

فريق وان دايركشن

صورة من بيان الفريق

صورة من بيان الفريق

زين مالك

زين مالك

أضواء الشهرة وحياة الترف والصخب مع الجماهير تغري أغلب نجوم الفن، ولكن المطرب الشاب زين مالك أعلن بالأمس رفضه الكامل لها، وقدم لجمهوره اعتذارا مؤثرا عن عدم استكمال مسيرته مع فريق "وان دايركشين"، طالبا منهن تركه ليعيش حياته "بصورة طبيعية".
 
من الواضح أن زين كان يفكر فى القرار منذ فترة طويلة، كما بدا واضحا أنه عانى من ضغوط رفاقه داخل الفريق الذى يخوض جولة فنية الآن اعتذر عنها زين فى اللحظات الأخيرة بسبب ما وصفه بالإجهاد، ولكنه بالأمس أعلن قراره النهائي بترك الفريق.
 
ونشر زين بيان اعتذاره على الصفحة الرسمية للفريق بموقع الفيسبوك وقال فيه: "أود الاعتذار للمعجبين اذا خذلت أي أحد لكن يتعين علي أن افعل ما أشعر في داخلي أنه الصواب. أغادر (الفرقة) لأنني أريد أن أكون شابا طبيعيا في الثانية والعشرين من العمر يمكنه الاسترخاء وأن يكون له بعض الوقت الخاص خارج دائرة الضوء".
 
يذكر أن تكهنات مغادرة الفريق كانت تتوجه دوما لنجمه الأول هاري ستايلز، الذي يحظى بفرص قوية للنجاح بمفرده، ولكن على عكس التيار جاء القرار بتوقيع زين مالك، وجاءت تعليقات رفاق الرحلة الممتدة من العام 2010 نيال هوران وليمان بايني وهاري ستايلز ولويس توملينسوعلى الفيسبوك إنهم يحترمون قرار مالك، وسوف يبقون "أصدقاء دائما".