رايان رينولدز وبليك ليفلي يكتمان إسم إبنتهما خوفاً من انتقامها!!

رايان رينولدز وبليك ليفلي

رايان رينولدز وبليك ليفلي

رايان رينولدز وبليك ليفلي

رايان رينولدز وبليك ليفلي

رايان رينولدز وبليك ليفلي

رايان رينولدز وبليك ليفلي

رايان رينولدز وبليك ليفلي

رايان رينولدز وبليك ليفلي

كما تعلمون جميعا فإن الممثل رايان رينولدز 38 عاما وزوجته الممثلة بليك ليفلي 27 عاما يرفضان تماما الكشف عن اسم ابنتهما الصغيرة التي ولدت في ديسمبر 2014. في البداية انتشرت شائعة تقول أن رينولدز وبليك قررا إطلاق اسم "فايلوت" على طفلتهما وبعدها سمعنا أنهما أطلقا عليها اسم "جيمس" وقد تبين عدم صحة هذه الشائعات مع مرور الوقت.
 
المؤكد الآن أن  رينولدز وبليك لا ينويان الإفصاح عن اسم ابنتهما الصغيرة والسبب وراء ذلك أفصح عنه الممثل رايان رينولدز في حواره مع " أسوشيتد برس" Associated Press حيث قال: "لا توجد أي أسرار وراء هذا، كل ما في الأمر أن ابنتي عندما تكبر وتصبح مراهقة وتكتشف أنني قلت اسمها على التليفزيون القومي قد تشعر بالغضب وتجعلني أدفع ثمن ذلك".
 
قد يبدو هذا السبب غريبا بالنسبة للبعض ولكن الأطفال المراهقين يصبحون مخيفين للغاية عندما يغضبون والأسوأ من ذلك انهم يغضبون بشدة دون أسباب واضحة ولذلك قرر رينولدز وبليك تجنب القيام بأي فعل قد يغضب ابنتهما في المستقبل.