هل تتمرد كيلي جينر على والدتها؟

 كيندال وكيللى

كيندال وكيللى

 كيندال وكيللى

كيندال وكيللى

كريس جينر مع ابنتيها كيندال وكيللى

كريس جينر مع ابنتيها كيندال وكيللى

جميلات كاردشيان

جميلات كاردشيان

يبدو أن الرقم الخيالي الذي عرض على جميلات كاردشيان لتجديد تعاقد برنامجهن الشهير، سيتحول للعنة على العائلة كلها، فبعدما هددت كيم بمغادرة البرنامج ورفض تجديد التعاقد، إنتقلت الأزمة لأصغر الجميلات كيلي وشقيقتها كيندال، بعدما طالبتا بزيادة المبلغ المالي المخصص لهما والا سيتسحبان من الموسم الجديد.
 
الرقم غير المسبوق لنجوم تليفزيون الواقع بلغ 80 مليون دولار، دفع كيلي لتحريض شقيقتها كيندال للتضامن معها في مواجهة والدتهما التي رفضت سابقا زيادة نصيبهن من "كعكة الثمانين مليون دولار"، ويتردد أن كيلي قالت أن هذا الرقم جاء بسبب اهتمام المشاهدين بها وبشقيقتها الجميلة، وليس بسبب "بقية العواجز"، وأن الشركة المنتجة E! ستسحب العرض لو علمت أن فتاتي جينر ستنسحبان من البرنامج.
 
المعركة يبدو أنها ستكون حامية خصوصاً وأن كيلي تخلت للمرة الأولى عن عادتها الأسبوعية في نشر إعلانات البرنامج، والمتوقع أن تنسحب بالفعل إذا أصرت والدتها على الرفض.