المربية السابقة لطفلي ماريا كاري تقاضيها والسبب؟

Mariah Carey, Nick Cannon

Mariah Carey, Nick Cannon

Mariah Carey, Nick Cannon

Mariah Carey, Nick Cannon

Mariah Carey, Nick Cannon

Mariah Carey, Nick Cannon

Mariah Carey, Nick Cannon

Mariah Carey, Nick Cannon

Mariah Carey, Nick Cannon

Mariah Carey, Nick Cannon

Mariah Carey, Nick Cannon

Mariah Carey, Nick Cannon

أعلنت مربية أطفال النجمة ماريا كاري وزوجها السابق نيك كانون، بدء مقاضاتهما بزعم أنهما لم يدفعان لها أجر عدد من الساعات الإضافية التي قضتها في العمل لديهما.
 
وطبقا لسجلات المحكمة تم تقديم ملف الدعوى في يوم الأربعاء 28 يناير، وتبين أن المربية السابقة للزوجين وتدعى سايمونيت داكوستا Simonette DaCosta كانت تعمل كمربية لطفلي ماريا كاري ونيك كانون التوأم مروكون Moroccan ومونرو Monroe (وهما الآن في الثالثة من عمرهما) من الفترة ما بين أكتوبر 2013 وحتى 26 يناير 2014، وادعت المربية في ملف الدعوى أنها كانت تعمل بمعدل 84-120 ساعة في الأسبوع.
 
ذكرت داكوستا في ملف الدعوى أنها كانت تعمل طوال اليوم من دون أن تأخذ فترة للراحة أو تناول وجبة خفيفة، وقالت إن ماريا كاري كانت أحيانا تتصل بها في منتصف الليل لتعرف منها ماذا فعل أطفالها طوال اليوم مما جعلها لا تحصل على قدر كاف من النوم.
 
وقالت داكوستا في ملف الدعوى أن راتبها المتفق عليه كان 350 دولار في اليوم، وأنها كانت تقبض من 3000-3600 دولار كل أسبوعين حتى وإن قامت بالعمل لمدة 7 أيام في الأسبوع (طبقا لداكوستا فإنها كانت تعمل لمدة 12 ساعة متواصلة كل يوم طوال الأسبوع أو لمدة 24 ساعة في اليوم لمدة 5 أيام في الأسبوع).
 
داكوستا تسعى من خلال هذه الدعوة إلى الحصول على أجر الساعات الإضافية التي عملت فيها، تعويض مالي عن الأضرار التي سببتها لها سوء المعاملة أثناء العمل، أتعاب المحاماة ومصاريف التقاضي.