كيم كارداشيان تبحث عن أم بديلة

نورث حزينة

نورث حزينة

 كيم ورشاقتها المعروفة

كيم ورشاقتها المعروفة

كيم كارداشيان

كيم كارداشيان

 اثناء حملها في نورث

اثناء حملها في نورث

بعد أن شغلت وسائل الإعلام بأنباء زواجها ثم طلاقها ثم زواجها مجددا فإنجابها، ها هي نجمة تلفزيون الواقع الأمريكية كيم كادراشيان المتواجدة حاليا في دولة الإمارات العربية المتحدة، تشغل العالم مجددا بتقارير عن نيتها إنجاب طفل آخر لكن عبر أم بديلة.
 
نجمة تلفزيون الواقع التي عانت أثناء حملها في ابنتها الأولى نورث ويست من النجم كاني ويست، لا تريد على ما يبدوا أن تتعرض لمصاعب جديدة خصوصا فيما يتعلق برشاقتها وطلتها، لذا تبحث عن أم بديلة، خصوصا أنها فشلت في تبني طفلة يتيمة مؤخرا.
 
ونقلت تقارير صحفية عن مصادر قريبة من كيم قولهم إنه من المستحيل أن تنجب طفلاً قريبا، فقد يتطلب استرجاعها رشاقتها وقتاً طويلاً حتى إنها قالت لأصدقائها إنها قد تلجأ إلى شخص آخر يحمل طفلها.
 
يشار هنا أن كيم عانت خلال حملها الأول من زيادة وزنها، بعدما اكتسبت حوالي 50 باونداً وتعرضت لانتقادات شديدة، لكنها اتبعت كاردشيان نظاماً غذائياً مشدداً ساعتها على استرجاع جسمها الرشيق لا بل حتى أنها عادت أنحف من الأول.