جاذبية أمل كلوني تهدد عروش المشاهير

أزياء أمل كلوني

أزياء أمل كلوني

 أمل كلوني في المؤتمر الأول لمكافحة العنف الجنسي في لندن

أمل كلوني في المؤتمر الأول لمكافحة العنف الجنسي في لندن

 أمل كلوني في المؤتمر الأول لمكافحة العنف الجنسي في لندن

أمل كلوني في المؤتمر الأول لمكافحة العنف الجنسي في لندن

 أمل كلوني في المؤتمر الأول لمكافحة العنف الجنسي في لندن

أمل كلوني في المؤتمر الأول لمكافحة العنف الجنسي في لندن

أزياء أمل كلوني

أزياء أمل كلوني

أزياء أمل كلوني

أزياء أمل كلوني

أزياء أمل كلوني

أزياء أمل كلوني

أزياء أمل كلوني

أزياء أمل كلوني

أزياء أمل كلوني

أزياء أمل كلوني

أناقة كيت ميلتون

أناقة كيت ميلتون

أناقة كيت ميلتون

أناقة كيت ميلتون

أناقة كيت ميلتون

أناقة كيت ميلتون

أناقة كيت ميلتون

أناقة كيت ميلتون

أناقة كيت ميلتون

أناقة كيت ميلتون

أناقة كيت ميلتون

أناقة كيت ميلتون

 زفاف جورج و أمل كلوني

زفاف جورج و أمل كلوني

زفاف براد بيت وانجلينا جولي

زفاف براد بيت وانجلينا جولي

 زفاف جورج و أمل كلوني

زفاف جورج و أمل كلوني

زفاف براد بيت وانجلينا جولي

زفاف براد بيت وانجلينا جولي

 زفاف جورج و أمل كلوني

زفاف جورج و أمل كلوني

 انجلينا في المؤتمر الأول لمكافحة العنف الجنسي في لندن

انجلينا في المؤتمر الأول لمكافحة العنف الجنسي في لندن

 انجلينا في المؤتمر الأول لمكافحة العنف الجنسي في لندن

انجلينا في المؤتمر الأول لمكافحة العنف الجنسي في لندن

 انجلينا في المؤتمر الأول لمكافحة العنف الجنسي في لندن

انجلينا في المؤتمر الأول لمكافحة العنف الجنسي في لندن

 انجلينا في المؤتمر الأول لمكافحة العنف الجنسي في لندن

انجلينا في المؤتمر الأول لمكافحة العنف الجنسي في لندن

زفاف براد بيت وانجلينا جولي

زفاف براد بيت وانجلينا جولي

بين ليلة وضحاها تحولت المحامية الحقوقية أمل علم الدين "أمل كلوني"، من مجرد مدافعة عن حقوق المرأة وقضايا حقوق الإنسان، إلى واحدة من كبار المشاهير، حتى أنها باتت تنافس المشاهير في شتى المجالات، وفتحت المقارنة بينها وبين نجمات وسيدات مجتمع باباً للغيرة والمنافسة.
 
في شهر يونيو الفائت، جمع المؤتمر الأول لمكافحة العنف الجنسي في لندن أمل كلوني والنجمة أنجلينا جولي، ولم تتوقف الصحافة عن المقارنة بينهما منذ ذلك الوقت، وهو الأمر الذي أشار شكوكا بمنافسة وغيرة متبادلة بين السيدتين خصوصا أنه ورغم وجودهما في المكان نفسه لم تجمعهما ولا صورة واحدة، هذا بالإضافة إلى أن الزوجين "جورج كلوني وبراد بيت" من أشهر وأقرب الأصدقاء في هوليود لبعضهما، ناهيك أن أنجلينا جولي لم تحضر هي أو براد بيت لحفل زفاف أمل وجورج.
 
وبرر براد وأنجيلينا غيابهما عن حفل الزفاف بانشغالهما وكثرة العمل، لكن تقارير كثيرة أكدت أن السبب الرئيسي هو غيرة أنجلينا من أمل خاصة بعد دخول الأخيرة مجال العمل الإنساني الدولي.
 
من جانبها أدلت مجلة "كلوزر" بدلوها في القضية، وقالت إن الحرب بدأت تشتعل بين جولي وكلوني، مشيرة إلى أن الأخيرة تفوقت إعلامياً خلال حفل زفافها على الزواج الضيق لأنجيلينا، إلا أن زوجة براد لن تسمح لها بخطف الأنظار منها في مجال العمل الإنساني.
 
الأمر لم يتوقف عند أنجلينا، فقد ألمحت عدة تقارير إلى الإمكانيات التي تتمتع بها أمل، كونها تفوقت على جميع نساء كلوني السابقات ومنهن شقيقة الممثلة ميشيل فايفر، والممثلة الأمريكية وعارضة الأزياء السابقة كيلي بريستون وتاليا بلسم "زوجته السابقة"، وكيمبرلي روسيل، والممثلة كارين دوفي، وسيلين باليتران، وليزا سنودون، ولوسي ليو، وريني زيلويغر، وكريستا ألين، وسارة لارسون، واليزابيثا كانليز وأخيرا ستاسي كليبر.
 
أيضا المقارنات لم تقف هنا، حيث سارع متخصصون للمقارنة بين أمل وبين دوقة كامبرديج كيت ميدلتون، أوردت "ديلي ميل" تقريراً عن ارتداء أمل كلوني لمجموعة من الفساتين بأسلوب كيت ميدلتون، ويبدو أن أمل تفوقت بحسب الصحيفة على ملكة بريطانيا القادمة.