أسطورة برانجلينا تكتمل بزفاف غامض

 أنجلينا وبراد بيت

أنجلينا وبراد بيت

أول تمثال شمع لحفل زفاف أنجلينا وبراد

أول تمثال شمع لحفل زفاف أنجلينا وبراد

 أنجلينا وبراد

أنجلينا وبراد

أول صورة لأنجلينا وخاتم الزفاف فى يدها اليسرى

أول صورة لأنجلينا وخاتم الزفاف فى يدها اليسرى

 حفل زفاف براد بيت وأنجلينا جولى فى فيلم مستر أند مزس سميث

حفل زفاف براد بيت وأنجلينا جولى فى فيلم مستر أند مزس سميث

 حفل زفاف براد بيت وأنجلينا جولى فى فيلم مستر أند مزس سميث

حفل زفاف براد بيت وأنجلينا جولى فى فيلم مستر أند مزس سميث

 أنجلينا مع والدتها

أنجلينا مع والدتها

 أنجلينا وبراد بيت

أنجلينا وبراد بيت

صورة متخيلة لفستان زفاف أنجلينا

صورة متخيلة لفستان زفاف أنجلينا

صورة متخيلة لفستان زفاف أنجلينا

صورة متخيلة لفستان زفاف أنجلينا

أسطورة برانجلينا.

أسطورة برانجلينا.

 أنجلينا وبراد بيت

أنجلينا وبراد بيت

هي: عمرو رضا
 
تسقط كل التوقعات والتكهنات أمام حائط الغموض الذي فرضته الساحرة أنجلينا جولى على عائلتها الأشهر "برانجلينا" فبعد أيام قليلة من توقعات مؤكدة لطبيب نفسي بنهاية الأسطورة الشهيرة بعدما باتت نار حب براد لأنجلينا رمادا، اكتملت الأسطورة بحفل زفاف غامض وانتقل خاتم الحب ليجاور القلب.
 
أنجلينا تصنع الأساطير بقليل من الإثارة، وبعض الأخبار المدهشة، والكثير من الغموض، ولهذا صنعت زفافها بالتوليفة نفسها فقد ذهبت سرا مع براد وأطفالها الستة، إلى منزلهم الكبير بباريس، ثم ارتدت الفستان الأبيض للمرة الثالثة فى حياتها وتوجهت  لكنيسة صغيرة في شاتو ميرافال في منطقة لوفار الفرنسية، حاملة صورة كبيرة لأمها مارشلين برتراند الراحلة عام 2007،  لتتبادل عهود الزواج مع براد بيت الذي نكث بوعده المعلن وهو ألا يتزوج إلا بعد زواج كل الرجال فى أميركا، معترفا بأن أطفاله أصحاب القرار.
 
وقد أكدت مصادر مقربة من العروسين أن إجراءات الزواج المدني تمت بالفعل فى كاليفورنيا بحضور 22 فرد أغلبهم من عائلة وأصدقاء براد بيت، ويقال أن أنجلينا أصرت على الزواج في شاتو ميرافال لأنها مهد أجداد والدتها و كانت مقر آخر رحلة لها مع والدتها التى توفت في يناير 2007 في سن الـ56 بعد معركة استمرت ثماني سنوات مع سرطان المبيض، وأنها وعدت الراحلة بالزواج من براد في هذا المكان.
 
 بينما شارك والدا براد بيل وجين بيت وشقيقه الصغر دوغ فى حفل الزفاف، وارتدى كل رجال الأسرة بدلات من الكتان الفاتح بمن فيهم العريس نفسه، وترك لكل البنات اختيار الفستان المناسب لها، بينما ارتدت أنجلينا فستانا أبيض تقليديا من الدانتيل والحرير ولم يعرف بعد ما إذا كان صنع خصيصا لها أم اشترته سرا كما لم يكشف النقاب عن مصممه ورجح البعض أنه من إهداء والدتها، وقد اصرت على ارتداء أكسسوارات ورثتها عن والدتها منها قلادة تحمل صورتها بالاضافة لخاتم الزفاف وهو من الماس والزمرد ويبلغ ثمنه نصف مليون دولار.
 
يذكر أن براد بيت البالغ من العمر خمسين عاماً، تعرف إلى أنجلينا 39 عاما، خلال تصوير فيلمهما الشهير "مستر آند مسز سميث" في العام 2003، وبعدها انفصل عن زوجته الأولى الممثلة جنيفر انيستون، وارتبط بجولي التى سبق لها الزواج من جوني لي ميلر وبيلي بوب تورنتون، وقررا عام 2005 تكوين عائلة كبيرة أطلقا عليها "برانجلينا" بدأت بتبني طفلين هما مادوكس وزهرة وتضم الآن ستة أطفال نصفهم بالتبني، وتم إعلان الخطوبة رسميا فى أبريل 2012.
 
وقد تعرضت الأسطورة لمتاعب عديدة وأزمات كادت أن تهدم الحلم، أخطرها اعتراف براد بخيانته لزوجته مطلع العام الحالي، ولكن أنجلينا قبلت اعتذاره ودموعه تقديرا لموقفه إبان قرارها المثير بإزالة الثدى تحسبا لإصابتها بمرض السرطان بعدما أظهرت الفحوصات أنها ورثت الجين المسبب للمرض عن والدتها، كما تعرضت أنجلينا لأزمة بعدما صرح طبيب نفسي الأسبوع الماضى أن براد لم يعد يحب أنجلينا وأنه مستمر معها للحفاظ على أطفاله فقط، وجاء الرد عليه سريعا بحفل الزفاف.
 
المثير أن والد أنجلينا الممثل الكبير جون فويت علم بالزفاف من الصحف الأميركية، وقيل أنها تجاهلت دعوته مثلما تجاهلت إخطاره بجراحتها لإزالة الثدي مطلع هذا العام بسبب تصاعد الخلافات بينهما، ولكنه أكد أنه سيتوجه لباريس لتهنئة العروسين، ومباركة الزواج، مشيرا إلى أنه يتفهم أسباب عدم دعوته.