أنجلينا جولي ترفض اتهامها بتناول الممنوعات

 أنجلينا جولى

أنجلينا جولى

 أنجلينا فى الفترة المظلمة بحياتها

أنجلينا فى الفترة المظلمة بحياتها

 أنجلينا فى الفيديو

أنجلينا فى الفيديو

صورة من مقطع الفيديو لانجلينا

صورة من مقطع الفيديو لانجلينا

 أنجلينا جولى ترفض التنقيب فى ماضيها

أنجلينا جولى ترفض التنقيب فى ماضيها

 أنجلينا جولى

أنجلينا جولى

 أنجلينا جولى

أنجلينا جولى

 أنجلينا جولى

أنجلينا جولى

هى: عمرو رضا
 
قررت النجمة الأميركية أنجلينا جولي الرد عمليا على شائعات تم تداولها مؤخرا حول تناولها للممنوعات فى فترة التسعينيات من القرن الماضي، بالبدء في إجراءات مقاضاة صحيفة "الديلي ميل" البريطانية لنشرها فيديو على موقعها على الإنترنت يدعي إدمان جولي على تعاطي الممنوعات خلال فترة شبابها.
 
وأشارت جولى إلى أن الفيديو المرفق قديم، والصور التى تظهر أنجلينا وهى تعاني من آثار تناول الممنوعات جرى تداولها سابقا، كما أن تصريحات فرانكلين ماير، الذي كان مسؤولاً عن إحضار الممنوعات لها عندما كانت تعيش في نيويورك، ليست جديدة وجرى تفنيدها سابقا فلماذا يعاد النشر الآن.
 
وتظهر إنجلينا جولي في مقطع الفيديو المنشور على الموقع الخاص لصحيفة "الديلي ميل"  وعيناها حمراوتان، وذراعاها هزيلتان ومخدوشتان، وهي تتحرك عودة ومجيئًا في غرفة معيشتها وتتكلم في هاتفها اللاسلكي.
 
وفي السياق ذاته قال التاجر المدان فرانكلين ماير الذي كان يمدها بالممنوعات، إنه هو من قام بتصوير الفيديو بعد موافقة إنجلينا عام 1999 بعد أن دعته على الهاتف للحضور إلى منزلها بمانهاتن لتشتري منه بعض الممنوعات، وهي الفترة التي وصفتها "جولي" بأنها أخطر وأظلم فترة مرت بها في حياتها والتي كتب لها أن تنجو منها.
 
يذكر ان الفيديو ينشر فى لندن بعد أسابيع قليلة من تكريم أنجلينا رسميا بالقصر الملكي بمنحها رتبة "سيدة قائدة" في جوقة الفرسان، وهو ثاني أرفع وسام بريطاني يمنح من الملكة اليزابيث شخصيا.