جيزيل بندشن تلمح لاعتزالها قريباً

Gisele Bundchen

Gisele Bundchen

 جسدها بالعمل وعقلها مع اولادها.

جسدها بالعمل وعقلها مع اولادها.

مع ابنتها واليوجا

مع ابنتها واليوجا

نظرات دافئة مع ابنها

نظرات دافئة مع ابنها

تحب المرح مع ابنتها

تحب المرح مع ابنتها

 تتسوق مع ابنتها

تتسوق مع ابنتها

Gisele Bundchen

Gisele Bundchen

Gisele Bundchen

Gisele Bundchen

نقلت تقارير صحافية عن عارضة الأزياء والممثلة البرازيلية جيزيل بندشن التي تحتفل الشهر المقبلة بعيد ميلادها الرابع والثلاثين، إنه ليس من السهولة بمكان التوفيق والمواءمة بين مسيرتها المهنية ودورها كأم.
 
وأضافت بندشن المولودة في البرازيل، في تصريحات لمجلة "ايلي" الكندية، إنها تربي طفلين مع زوجها لاعب كرة القدم الأميركي توم برادي، مؤكدة أنها تفضل تمضية الوقت مع عائلتها بدل التواجد في عرض الأزياء. وقالت إن التوازن ليس ثابتا، فأحيانا تذهب إلى الفراش وهي سعيدة بما أنجزته في يومها، وفي أحيانا أخرى تتمنى لو كانت فعلت الأمور بشكل مختلف.
 
وفي ما يعد أول إشارة إلى قرب اعتزالها عروض الأزياء، أعربت بندشن عن صعوبة السفر من أجل عملها، في وقت لديها طفل يذهب إلى المدرسة. وقالت إنها تريد الآن البقاء في المنزل مع عائلتها، مضيفة: "من حسن حظي أني استطيع القيام بعدة اختيارات الآن، لأني أمارس هذه المهنة منذ عشرين عاما".
 
نشير إلى أن بعض التغييرات نتوقعها قريباً في حياة جيزيل، إذ يبدوا أنها تعد وترسم حياتها بشكل جديد، حيث أقدمت منذ أيام بصحبة زوجها على بيع قصرهما في برينتوود في كاليفورنيا مقابل 40 مليون دولار، وذلك وفقا لما ذكرته "لوس أنجلوس تايمز"،. وكان جيزيل وبرادلي اشتريا الأرض في عام 2009 وقاما ببناء القصر الذي يتكون من خمس غرف للنوم وصالة للألعاب الرياضية، إلا أنهما يخططان لشيء جديد قد يعلناه عما قريب.