بالصور: كيف تغير شكل كيم كارداشيان منذ الصغر حتى اليوم؟

 كيم بعد الولادة باللون الأشقر

كيم بعد الولادة باللون الأشقر

كيم بالشعر الأشقر وبمكياج هادئ أكثر

كيم بالشعر الأشقر وبمكياج هادئ أكثر

 كيم بعد الولادة وخسارتها لوزنها.

كيم بعد الولادة وخسارتها لوزنها.

 كيم بعد الولادة وخسارتها لوزنها.

كيم بعد الولادة وخسارتها لوزنها.

 كيم قبل أن يتحول شكلها

كيم قبل أن يتحول شكلها

كيم في فترة زواجها الأول

كيم في فترة زواجها الأول

 قبل عدة سنوات

قبل عدة سنوات

 في مراهقتها.

في مراهقتها.

 أيام الثانوية العامة

أيام الثانوية العامة

 بداية التألق والسحر

بداية التألق والسحر

 بداية التألق والسحر

بداية التألق والسحر

جميلة.

جميلة.

في صباها.

في صباها.

 في أحدث إطلالاتها.

في أحدث إطلالاتها.

كيم كارداشيان

كيم كارداشيان

تلقي السنوات بظلالها على أشكالنا، فنحن نتغير مع كل مرحلة عمرية، وهذا أمر طبيعي، حيث تصاحبه التغيرات الهرمونية والجسمانية، لكن من يتابع أخبار نجمة تلفزيون الواقع المثيرة للجدل كيم كارداشيان، يجد أن شكلها قد تغير كثيرا في السنوات الثلاث الأخيرة، خصوصا مع التغيير الجذري بعد ولادتها، وتغيير لون شعرها للأشقر حتى تعود مجددا للشعر الداكن.
 
شكل كيم في بداية شهرتها يختلف تماما عما هو عليه الآن، وبالطبع السن الصغير يفرض حكمه هنا، وبعد عدة سنوات نرى كيم قد غيرت كثيرا من طريقة ماكياجها، حيث بدأت تركز على عينيها مع أحمر شفاه فاتح، كذلك كانت تعتمد الفساتين كثيرا، وبألوان مختلفة، أما بعد ارتباطها بكاني ويست، فقد تغيرت طريقة ماكياجها كثيرا، حيث بدأت تعتمد على الألوان الهادئة أكثر، واعتماد أزياء أبسط، لكنها أنيقة في الوقت ذاته.
 
كيم تحرص كثيرا على الاعتناء ببشرتها، لدرجة علاجها من خلال حقنها بدمائها، وهي مهووسة جدا بجسدها، وتحرص على الاعتناء به، رغم وجود ما يؤرقها، وهي خطوط السيليولايت.
 
كيم اليوم لا زالت متربعة على عرش الجمال، رغم تخليها عن وصلات الشعر، واستعادتها لجسدها بعد ولادة ابنتها نورث.
 
شاهدوا معنا بالصور مراحل تغير شكل كيم كارداشيان...