"سند".. دعم جديد من الإمارات لذوي الاحتياجات الخاصة

إستكمالا للجهود المتواصلة التي تقوم بها دولة الإمارات العربية المتحدة لدعم ذوي الاحتياجات الخاصة والعمل على تشجيعهم، ومساندتهم للإنخراط في المجتمع وتبادل الخبرات والآراء، وللتعلم ، وإعطائهم الفرصة للمشاركة في تنمية المجتمع، صممت إدارة الرعاية والدمج في هيئة تنمية المجتمع حقيبة "سند" التدريبية، والتي تم إعتماد مادتها العلمية من قبل جامعة الإمارات، لتعريف الأشخاص بكيفية التعامل مع ذوي الإعاقة، وإعدادهم للمشاركة في كافة مجالات الحياة تحقيقا لرؤية مبادرة "مجتمعي مكان للجميع".
 
ووفقا لما نشرته الصحف المحلية، فقد شملت الحقيبة ثلاثة أجزاء رئيسية، هي دليل البرنامج والمحتوى العلمي ومذكرة المتدرب وبطاقات قياس الأداء ومقاييس الاتجاهات والتقييم، وذلك بهدف تعريف موظفيها بالطرق الصحيحة للتعامل مع ذوي الاحتياجات الخاصة لتمكنيهم من الإندماج مع شرائح المجتمع المختلفة وتنمية قدراتهم وتعزيز ثقتهم بأنفسهم، وتشجيعهم على المساهمة في تنمية المجتمع مثلهم مثل باقي أفراده.