عفراء البسطي لبلدها حكومة وشعبا.. طموح الإمارات حدوده "الفضاء"

قالت عفراء البسطي، مدير عام مؤسسة دبي لرعاية النساء والأطفال "إن إعلان صاحب الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة، رئيس مجلس الوزراء، حاكم دبي رعاه الله، عن مشروع الإمارات لإطلاق "مسبار الأمل" أول مسبار عربي إسلامي لإستكشاف كوكب المريخ، هو إنجاز تاريخي، يؤكد من جديد أن النهضة التنموية التي تشهدها دولتنا لا تعتمد على الثروة النفطية بل ترجع إلى إمتلاكها ثروة بشرية من الكوادر الوطنية التي إستثمرت فيهم قيادتنا الرشيدة ليواصلوا مسيرة البناء والريادة".
 
وأضافت أن مشروع "مسبار الأمل" يعكس بشكل واضح أن طموح وتطلعات دولة الإمارات وقيادتها وشعبها للبناء والتنمية حدوده الفضاء، فهو يشكّل خطوة هامة في مسيرة هذا الوطن تشير لإنتقاله من مرحلة تطبيق أفضل الممارسات العالمية إلى مرحلة المشاركة في صياغتها بل وتحقيق التميز فيها.
 
وأوضحت أن هذا المشروع يجعل من الإمارات بشكل عام ودبي بشكل خاص منارة علمية وحضارية تضيء بإنجازاتها الطريق لمستقبل أكثر إزدهارا وإشراقاً ليس فقط لأبنائها بل لكل المنطقة العربية التي تنتمي إليها وتعتز وتفتخر بهذا الإنتماء، ليكون هذا المسبار بالفعل رسالة "أمل" أن أبناء هذه المنطقة من العالم قادرون على صنع الحضارة من جديد كما صنعوها في السابق.