الشيخة جواهر القاسمي تشيد بدور المرأة الإمارتية في تنمية المجتمع

لاكشمي بوري تتوسط أميرة بن كرم ونورة النومان

لاكشمي بوري تتوسط أميرة بن كرم ونورة النومان

أكدت الشيخة جواهر بنت محمد القاسمي قرينة حاكم الشارقة، رئيسة المجلس الأعلى لشؤون الأسرة المؤسسة والرئيسة الفخرية لمجلس سيدات أعمال الشارقة، أنه لا يمكن أبدا إغفال الجهود المثمرة التي تقوم بها المنظمات الدولية، وعلى رأسها هيئة الأمم المتحدة، نحو دعم وتمكين المرأة في مختلف أنحاء العالم، والإهتمام بالمرأة المحرومة من بعض حقوقها وفي بعض الدول، موضمة أثر المعرفة، والتعليم على تحقيق هذا الهدف المهم.
 
كما أشارت إلى دورة المرأة الإماراتية الهام والحيوي في تطوير المجتمع الإماراتي، الذي تجلى واضحا من خلال مشاركتها في مختلف المجالات الاجتماعية والاقتصادية والمهنية، مشيرة إلى  دور النهج التاريخي، الذي تسلكه دولة الإمارات وقادتها ومساعدتها للمرأة من خلال الشريعة الحقيقية للإسلام.
 
ووفقا لما ذكرته " الإمارات اليوم "فقد تم الإدلاء بذلك خلال لقائها بمساعد الأمين العام ونائب المدير التنفيذي لهيئة الأمم المتحدة للمرأة، في قصر البديع بإمارة الشارقة، الذي يعد إستكاملا للاجتماع الذي عقدته الشخية جواهر القاسمي في العام الماضي المدير التنفيذي لهيئة الأمم المتحدة للمرأة " فومزيل ملامبو نغوكا"، في مقر الهيئة بنيويورك. كما حضر اللقاء أميرة بن كرم رئيسة مجلس إدارة مجلس سيدات أعمال الشارقة، ونورة النومان مدير عام المكتب التنفيذي للشيخة جواهر بنت محمد القاسمي، وعضوات أخريات من مجلس سيدات أعمال الشارقة.