"هي" ترعى الجانب الخيري لأغلى ابتسامة في العالم

ابتكرها مدير "عيادة ليبرتي" ومصنوعة من الذهب و160 ألماسة
 
بحضور مي بدر رئيسة التحرير.. الدكتور مجد ناجي يسلم مركز دبي للتوحد شيكا بقيمة 100 ألف درهم
 
 
رئيسة التحرير تشيد بما يقدمه المركز وبما لمسته من خدمات وأجهزة متطورة وكفاءات طبية واجتماعية: 
 
"هي" تحرص دائما على دعم ورعاية الأعمال الخيرية والإنسانية
 
رعت مجلتنا "هي" الجانب الخيري لأغلى ابتسامة في العالم، والتي سيذهب ريعها  للمؤسسات الخيرية والإنسانية التي تعنى بعلاج الأطفال، وفي هذا الإطار زارت رئيسة التحرير مي بدر، والدكتور مجد ناجي مبتكر ومصمم هذه الابتسامة، مركز دبي للتوحد، وسلما رئيس المركز محمد العمادي أول شيك بقيمة 100 ألف درهم، وتم خلال الزيارة توقيع اتفاق تعاون ورعاية بين مجلتنا "هي"، والمركز، وعيادة ليبرتي لطب الأسنان التي يديرها الدكتور مجد.
وعبرت رئيسة التحرير عن سعادتها برعاية ودعم "هي" لهذا المركز الذي يعنى بعلاج الأطفال المصابين بمرض التوحد باعتباره الوحيد في إمارة دبي وعلى مستوى رفيع جدا ويحتاج إلى الدعم والتوعية حتى يستطيع إكمال مسيرته، وأكدت أن هذه الرعاية تأتي في إطار دعم ورعاية الأعمال الخيرية والإنسانية التي تحرص "هي" دائما على تقديمها للمجتمعات العربية. وشكرت الدكتور مجد وأسرة عيادة ليبرتي على مبادرتهم الإنسانية والخيرية وعلى ما يقومون به من خدمات تنعكس إيجابيا على المجتمع عموما والأطفال خصوصا. 
وأشادت رئيسة التحرير خلال جولتها في المركز بما لمسته من خدمات وأجهزة متطورة وكفاءات طبية واجتماعية تسهم في تقديم رعاية حضارية متقدمة لأطفال التوحد وهو ما يساعدهم على الاندماج في المجتمع وينعكس إيجابيا على حياتهم وحياة أهاليهم. 
وكان محمد العمادي رئيس المركز قدم للضيوف شرحا موسعا عن المركز والجهود الكبيرة التي تقوم بها إدارته وكل العاملين فيه لخدمة من يعانون من التوحد، مؤكدا أنهم يحتاجون جهودا خاصة جدا، ورعاية خاصة جدا، وهذا ما يحاول المركز تأمينه لهم رغم كل الظروف الصعبة داعيا الجميع لمؤازرة المركز ودعمه، وعبر عن سعادته بهذه البادرة الخيرية والإنسانية الرائعة من أسرة ومدير عيادة ليبرتي لدعم المركز. 
ويشار إلى أن كلفة هذه الابتسامة، التي ابتكرها طبيب المشاهير واستشاري "هي" الدكتور مجد ناجي مدير عيادة ليبرتي الشهيرة لطب الأسنان في دبي. بلغت 135 ألف دولار تذهب جميعها للأعمال الخيرية.
وكانت هذه الابتسامة قد عرضت مؤخرا في دبي، وهي مصنوعة بالكامل من الذهب والألماس وتعتبر الأغلى في العالم، ومن المتوقع أن يتم تسجيل ذلك رسميا في موسوعة غينيس من قبل صاحبة الابتسامة وهي سيدة قطرية الجنسية تم تصميم الابتسامة الخاصة لها من الذهب حيث تم استخدام عشرة غرامات ذهب من عيار 24 قيراطا و160 الماسة بأحجام مختلفة، وتم الحصول على شهادة بصفاء الألماس والذهب من معهد الألماس العالمي في بلجيكا، وقد تم تصنيع ألماس الابتسامة بالكامل في دبي.
ويقول الدكتور مجد ناجي لـ "هي": بعد حصول شعب الإمارات على لقب أسعد شعب في العالم فكرنا بتقديم هذه الابتسامة الأغلى في العالم، وقررنا تقديم ريعها إلى الاعمال الخيرية، وقد بيعت هذه الابتسامة بنحو 153 ألف دولار، وهي ابتسامة يتم تركيبتها وإزالتها في اي وقت ترغب فيها صاحبتها، وهي توضع للمنظر فقط ولايمكن استخدامها اثناء الأكل، ويتم تصنيعها من خلال جلستين فقط، الجلسة الأولى تؤخذ فيها القياسات ونشرح فيها للمريضة  كيفية تركيبها ويتركب بطريقة سهلة حيث يتم  الصاقهاعلى الأسنان الطبيعية بسهولة ومن دون الحاجة الى حفر الاسنان او بردها أو إزالة طبقة منها. 
واضاف الدكتور مجد: الأن نعمل على ابتسامة أخرى سوف يذهب جزء من ريعها إلى إحدى الجهات الخيرية. علما أن أول ريع من الابتسامة الأولى ذهب إلى مركز دبي للتوحد بشيك بقيمة مئة الف درهم لمساعدة أطفال مركز التوحد في دبي على الابتسام والاندماج مع شعب الامارات الشعب الأسعد في العالم. 
وحظيت أخبار هذه الابتسامة (التي انفردت "هي" بتفاصيلها) بتغطية إعلامية واسعة من مختلف الوسائل الاعلامية العربية والعالمية، بما فيها موقع CNN وCNBC  وقناة MBC.