مريضات بالتوحد والأعصاب في مسابقة ملكة جمال أمريكا

Alexis Wineman

Alexis Wineman

Alexis Wineman

Alexis Wineman

Alexis Wineman

Alexis Wineman

  إعداد:أريج عراق كشفت شبكة ABC الأمريكية النقاب للمرة الأولى عن إصابة ملكة جمال ولاية مونتانا الأمريكية Alexis Wineman بمرض التوحد مشيرة فى لقاء خاص مع المتسابقة التى تعد الأصغر ضمن المشاركات في مسابقة ملكة جمال أميركا 2013 في دورتها الثانية والتسعين شابة أن هناك متسابقة أخرى ستخضع لعملية لاستئصال الثديين لأسباب وراثية وأن متسابقة ثالثة تعانى من مرض دائم فى الأعصاب. وتعاني ملكة جمال مونتانا Alexis Wineman (18 عاما) وهي أصغر المشاركات في المسابقة التي تقام السبت في لاس فيغاس (ولاية نيفادا غرب الولايات المتحدة) من مرض إسبرجر الذي شخصت إصابتها به عندما كانت في الحادية عشرة والذي تتحدث عنه صراحة. وأوضحت الشابة فى حوار لمجلة «تايم» «الكثير من الناس يعتقدون أن المصابين بمرض التوحد هم مثل بعضهم البعض. وأن المرض هو اضطراب عقلي يمنعنا من التعبير عن أنفسنا في المجتمع». وأضافت الشابة التي حصلت بفضل لقبها على منحة جامعية «أريد أن يدرك الناس أن المصابين بالتوحد مختلفون وثمة من ينجح في التعايش مع وضعه بشكل جيد ومنهم من لا ينجح كثيرا». فى الوقت نفسه أعلنت ملكة جمال ولاية واشنطن Allyn Rose (24 عاما) أنها ستخضع لعملية لاستئصال ثدييها بعد المسابقة مهما كانت نتيجتها إذ أن والدتها توفيت من جراء سرطان الثدي عندما كانت الشابة في السادسة عشرة. وأوضحت لمحطة التلفزيون المحلية «wjla» بعدما فازت بلقب ولايتها «يمكنني أن أمضي حياتي في حالة حذر دائم او أن اتخذ قرارا جذريا (بالاستئصال) قد يساعدني على إطالة أمد حياتي».وقد توفيت جدة الشابة وخالتها أيضا جراء إصابتهما بسرطان الثدي. ومن بين المشاركات أيضا ملكة جمال ايوا Mariah Carey المصابة ب«عوارض توريت» التي تصيب الأعصاب وملكة جمال ماين، مولي بوشار التي خسرت 23 كيلوجراما من وزنها قبل أن تتمكن من الفوز باللقب. وقد فازت ملكة جمال الاباما هيذر وايتستون الصماء بلقب ملكة جمال أميركا لعام 1994.