مدائن صالح موقع تراث عالمي

قصر الصانع

قصر الصانع

قصر البنت

قصر البنت

جبل أثلب

جبل أثلب

القصر الفريد

القصر الفريد

 

الرياض – شروق هشام 

مدائن صالح اسمها القديم مدينة الحجر ، هي موقع سياحي مميز في السعودية وهو من أهم المواقع الأثرية في الجزيرة العربية والشرق الأوسط ،  ولقد تم تسجيل الحجر (مدائن صالح ) كأول موقع في السعودية ينضم إلى قائمة مواقع التراث العالمي في 2008 ، حيث أعلنت منظمة الأمم المتحدة للعلوم والتربية والثقافة أن مدائن صالح موقع تراث عالمي ، مما يمثل إقراراً بالقيمة الثقافية العالمية ، وتقع الحِجر على بعد 22 كـم من في محافظةالعُـلا التابعة لمنطقة المدينة المنورة ، وتحتل موقعاً إستراتيجياً على الطريق الذي يربط جنوب الجزيرة العربية ببلاد الرافدين وبلاد الشام ومصر ، ويستمد الحجر شهرته التاريخية من موقعه على طريق التجارة القديم الذي يربط جنوب شبه الجزيرة العربية والشام. تشمل المدائن عدة كهوف ومقابر منحوتة في الجبال روي أنها لأقوام حكموا شعوب هذه المنطقة من آشوريين وأنباط ورومان وعرب ، وعشاق السياحة الآثرية الذين يقصدون هذا الموقع تتضاعف كل عام . ولقد ثمن علماء الأثار معالم فريدة مميزة هناك من أهمها : قصر الصانع: أول القبور هو قصر الصانع ، وهو بمثابة مقدمة للعناصر الرئيسة للطراز النبطي للقبور ، ويقع القصر في الجنوب من موقع مدائن صالح ، ويتكون من كتلتين صخريتين إحداهما شرقية تحوي ست مقابر نبطية تميل إلى البساطة في النحت ، أما الكتلة الصخرية الغربية فتتفرد بمقبرة قصر الصانع فقط ، والتي يعود تاريخها بحسب النقش الموجود عليها إلى شهر أبريل من العام الميلادي الثامن. جبل إثلب: يحفل هذا الجبل بالعديد من المحاريب والمعابد المختلفة في أشكالها وأحجامها ورموزها ويزخر بالنقوش ، وفي سفح الجبل توجد مجموعة من الكتابات القديمة ، كما يقف جبل إثلب بشكل مثير على الأفق في الشمال الشرقي للمنطقة ، ويحيط به فضاء واسع ، ولهذه المنطقة طريق ضيق يسمى (السيق) كما في مدينة البتراء بالأردن ، ونحت داخل الصخرة صالة كبيرة مفتوحة تسمى الديوان ، ومحاطة بعمودين وبعض المطبات الحجرية على الجدران الثلاثة الداخلية. قصر البنت: يعتبر هذا القصر من أجمل المعالم النبطية في مدائن صالح ، فهو حافل بالعناصر الجمالية والفنية التي تشهد لأولئك القوم ببلوغ درجة متقدمة في فنون النحت والأسس المعمارية الراقية ، أما خارج قصر البنت فقد رسمت حيتان داخل شكل مثلث لتمثل حارس القبر ، وهذا مثال للتأثير اليوناني على الفن النبطي ، وتستمد تسمية ” قصر البنت ” من خيال أسطوري ذي طابع شفهي يتداوله بعض العامة . القصر الفريد: يقع هذا القصر في الجهة الجنوبية الشرقية من الحجر ، ويعدُّ القصر الفريد أشهر المقابر النبطية في الحجر ، لأنه أبرز وأجمل وأضخم المقابر المتوزعة في المدائن وسميت بـ  ”قصر الفريد” لانفرادها بكتلة صخرية مستقلة ومنفردة عن باقي المقابر التي تنتظم في مجموعات مختلفة ، وكذلك لاختلاف واجهته الكبيرة عن المقابر الأخرى في مدائن صالح ، ويلاحظ دقة النحت وجماله في الواجهة ، وعلى الرغم من هذا الجمال إلا أن القصر الفريد غير مكتمل النحت ، حيث إنه لم يكتمل العمل في أسفل الثلث الأخير ، وقد بني هذا القصر لشخص اسمه حيان بن كوزا .