كريس جينر تغار وتقلد بناتها والنتيجة كارثية!

كيم ووالدتها في إطلالتين متماثلتين تماماً

كيم ووالدتها في إطلالتين متماثلتين تماماً

 إطلالة مضحكة اعتمدتها كريس جينير لاتناسب سنها أبداً

إطلالة مضحكة اعتمدتها كريس جينير لاتناسب سنها أبداً

عليها باعتماد الإطلالت الروزينة التي تناسب سنها دائماً

عليها باعتماد الإطلالت الروزينة التي تناسب سنها دائماً

عليها أن تكثر من اعتماد هذا النوع من الإطلالات الراقية

عليها أن تكثر من اعتماد هذا النوع من الإطلالات الراقية

لاتهتم كريس جينير فيما إذا كانت الإطلالات مناسبة لسنها أم لا

لاتهتم كريس جينير فيما إذا كانت الإطلالات مناسبة لسنها أم لا

لم يناسب هذا الفستان ذو القماش الضيق قوام كريس جينير

لم يناسب هذا الفستان ذو القماش الضيق قوام كريس جينير

محاولة واضحة في تقليد كريس جينير لابنتها كيم

محاولة واضحة في تقليد كريس جينير لابنتها كيم

لوك أنيق اعتمدته كريس جينير بالأسود والأبيض

لوك أنيق اعتمدته كريس جينير بالأسود والأبيض

حتى بناتها المراهقات تسعى لاعتماد إطلالات مماثلة لإطلالاتهما

حتى بناتها المراهقات تسعى لاعتماد إطلالات مماثلة لإطلالاتهما

تقوم كريس جينير باستعارة الملابس من خزانة بناتها

تقوم كريس جينير باستعارة الملابس من خزانة بناتها

تختار فساتين أقصر من الفساتين التي تختارها بناتها بالرغم من فارق السن

تختار فساتين أقصر من الفساتين التي تختارها بناتها بالرغم من فارق السن

تبدو كيم في هذه الإطلالة أكثر نضجاً من والدتها

تبدو كيم في هذه الإطلالة أكثر نضجاً من والدتها

تختار كريس جينير ألوان فاقعة لاتناسبعا فقط للتشبه ببناتها

تختار كريس جينير ألوان فاقعة لاتناسبعا فقط للتشبه ببناتها

 تسعى كريس جينير لتقليد بناتها بشكل مستمر

تسعى كريس جينير لتقليد بناتها بشكل مستمر

 تغار كريس جينير من بناتها وتعمل على تقليدهن بشكل مستمر

تغار كريس جينير من بناتها وتعمل على تقليدهن بشكل مستمر

تعمل كريس جينير على اختيار إطلالات متماثلة لإطلالات بناتها بشكل دائم

تعمل كريس جينير على اختيار إطلالات متماثلة لإطلالات بناتها بشكل دائم

تتصدر عائلة Kardashian عناوين الصحف حول العالم، وتلاحق عدسات المصورين جميع أفراد العائلة من صغيرهم لكبيرهم، لكن طبعاً الفتيات الخمس Kim، Khloe، Kourtney، Kendall، وKylie يحظين بالاهتمام الأكبر، وهذا ما يثير غيرة والدتهن Kris التي تسعى لسرقة الأضواء منهن وتقليدهن في جميع إطلالاتهن. 
 
هذا ما لاحظناه بقوة وخصوصاً بالفترة الأخيرة حيث ابتعدت الصحافة عن متابعة أخبار الوالدة Kriss خصوصاً بعد أن غير زوجها السابق جنسه، وأعلنت Kim عن حملها الجديد، ودخول Kendall أوسع أبواب عالم الأزياء، وحين شعرت Kriss أنها لم تعد محط الأنظار بدأت تختار إطلالات غير لائقة قلدت بها بناتها وبشكل خاص Kim علّها تعود للمنافسة. 
 
وهذا الأمر ليس بجديد فمنذ سُلّطت الأضواء على العائلة وKriss تحاول بشكل دائم لفت الانتباه بتقليد بناتها والاستعارة من خزائنهن نفس الفساتين والتصميمات، لكن هذه الفترة ازدادت الحالة تفاقما ًحيث لاحظنا اختيارها لملابس فاضحة من فساتين قصيرة جداً، أو تظهر الكثير من مفاتنها أو ملابس ضيقة وملاصقة للجسم، أو تصاميم تصلح للمراهقات أكثر من السيدات الراقيات بما في ذلك الإكسسوارت من أحذية رياضية وحقائب يد بألوان صارخة أو تصاميم طفولية. 
 
ليس من المعيب أن تبقى المرأة مواكبة للموضة وإطلالاتها عصرية في جميع مراحل حياتها، غير أنه لكل سن طريقة معينة في اللباس، وبعد الخمسين على إطلالات النساء أن تصبح أكثر رزانة، رونق، وأناقة. لذلك ننصح Kriss أن تتوقف عن تقليد بناتها ونؤكد لها أن اللباس غير اللائق لن يغير عمرها الحقيقي ويعيدها لسن الشباب.