دنيا غانم في تراجع!

دنيا مع والدها سمير غانم

دنيا مع والدها سمير غانم

 دنيا تضع مجوهرات من جيراد توفانكجيان

دنيا تضع مجوهرات من جيراد توفانكجيان

 دنيا سمير غانم ترتدي فستان من موي شور

دنيا سمير غانم ترتدي فستان من موي شور

يتقدم عادةً الشخص في أسلوبه وستايله ويتطور إلى الأفضل، خصوصاً بعد أن ينجح في خلق إطلالات أنيقة. انما في بعض الأحيان وللأسف  تنكسر هذه القاعدة !
 
هل كسرت دنيا سمير هذه القاعدة؟
بعد أن أذهلتنا دنيا غانم في فستان زهري اللون من Elie Saab الأسبوع الفائت في برنامج The X Factor بنسخته العربية، خيّبت عضو لجنة التحكيم المصرية دنيا أملنا بشدّة الأمس حيث كان الجميع بانتظار إطلالتها بعد التطور الملحوظ خلال الأسابيع المنصرمة، فكانت الصدمة كبيرةعلى مستوى التوقعات العالية!
حلقة الأمس كانت مميزة جداً لها إذً إن والدها الممثل سمير غانم أطلّ على المسرح، فأرادت استقباله بأسلوب إستثنائي لكنها ربما افرطت في ذلك بعض الشيء!
 
تفاصيل اطلالة دنيا غانم 
ارتدت النجمة الشابة فستاناً أخضر اللون من المصمم اللبناني Moe Shour، والذي يعتبر اختياراً غير موفق نهائياً لعدّة أسباب ، نذكر منها: 
 
أولاً : ضمّ التصميم افكاراً لا متناهية، وطبقات متعددة وغير متوازية، وقصة متموجة، والتطريز عند الكتف والخصر والقصة بكتف واحد.  اثقل هذا التنوع بإطلالتها وجعلها تبدو متقدمة في السن وغير عصرية. ننصحها بالعودة إلى التصاميم البسيطة التي انتقتها في الحلقات السابقة والتي كان أبرزها من توقيع إيلي صعب. 
 
فضلاً عن أن نجمتنا لا تتمتع بقوام ممشوق، فلا بدّ لها من اعتماد قصات مفرّغة وبسيطة عند الرقبة والصدر كقصّة الـv مثلاً، لتخلق مدى إضافياً. لكنها أخفقت باعتماد تصميم ضيق وعالِ عند القسم الأعلى فأفسد إطلالتها. 
 
اخيراً، الأخضر الزمردي اللامع هو حتماً ليس لونها! فلم يتمكن الفستان من مدح بشرتها الفاتحة أو إضافة الإشراقة.
 
ماذا عن حذاء دنيا؟ 
إنتعلت دنيا سمير غانم حذاء فضياً من Le Silla ذو تصميم عصري يضم مادة الـ PVC الرائجة ولكنه لم يفلح في تحسين الوضع!
 
مجوهرات دنيا غانم ، عدّلت قليلا من اطلالتها
أحببنا مجوهراتها الماسية من Gerard Tufenkjian، وكنا فضلنا لو سمحت لهذه القطع بالبروز أكثر واعتماد إطلالة هادئة وبسيطة. 
 
ننتظر إطلالتها القادمة على أمل ان تزيل هذه النظرة من أذهاننا وتنسينا هذا التنسيق السيء.