سوذبيز تفتتح موسم الربيع بمزاد للمجوهرات الراقية

دبوس ماس وبريدوت

دبوس ماس وبريدوت

خاتم ماس وياقوت أحمر من كارتييه

خاتم ماس وياقوت أحمر من كارتييه

قلادة ماس أوائل القرن العشرين

قلادة ماس أوائل القرن العشرين

قلادة ماس عشرينات القرن العشرين

قلادة ماس عشرينات القرن العشرين

قلادة ماس وزمرد

قلادة ماس وزمرد

خاتم ماس وتورمالين يعود الى سبعينات القرن الـ19

خاتم ماس وتورمالين يعود الى سبعينات القرن الـ19

تعليقة زمرد وماس

تعليقة زمرد وماس

أقراط ماس وزمرد

أقراط ماس وزمرد

اسوارة من الماس عشرينات القرن العشرين

اسوارة من الماس عشرينات القرن العشرين

بروش ماس ولؤلؤ اواخر القرن الـ19

بروش ماس ولؤلؤ اواخر القرن الـ19

بروش ماس وياقوت أزرق.

بروش ماس وياقوت أزرق.

بروش ياقوت وزمرد خمسينات القرن العشرين

بروش ياقوت وزمرد خمسينات القرن العشرين

اسوارة ماس وياقوت أزرق

اسوارة ماس وياقوت أزرق

تستهل دار سوذبيز موسم الربيع بمزاد المجوهرات الفاخر المقام في لندن الأربعاء المقبل ليجمع عشاق المجوهرات الراقية في موعد من الفخامة والتميز.

ففي تمام العاشرة والنصف صباحاً سيكون الحضور على وعد بلقاء قطع فريدة واستثنائية من المجوهرات الفاخرة من أجل لقاء يمتزج فيه الشغف بالتنافس.

وتتألق قطع المجوهرات كالحسناوات اللائي يخاطب العشاق ودَّهن في منافسة محمومة من الأناقة عنوانها بريق الماس وسحر الأحجار الكريمة.

علامات راقية

وتلفت أنظار العشاق قطع مجوهرات استثنائية تحمل توقيع كبرى العلامات مثل بولغاري وكارتييه وبوميلاتو وبوتشيلاتي وفان كليف أند أربلز وبوافان وغيرها.

تتضمن المعروضات قطعاً فاخرة تتألق زهواً بتصميمات كلاسيكية يعود بعضها الى أواخر القرن التاسع عشر وأوائل القرن العشرين.

فالفرصة متاحة لعشاق الاقتناء لإقتناص بروشات وأساور وخواتم وأقراط بلمسة الثلاثينات الفاخرة، أو تحمل سمات كلاسيكية رصينة تسجل آخرعقود القرن التاسع عشر، انها فصول من التاريخ ترويها المجوهرات.

مجوهرات فاخرة

ومن القطع اللافتة في مزاد الأربعاء المقبل بروش من اواخر القرن الـ19 من الذهب الأبيض والماس يحمل توقيع علامة كارتييه.

كما يلفتنا خاتم ملكي من الذهب والماس والتورمالين الأخضر بقصة الوسادة يعود تاريخه الى سبعينات القرن التاسع عشر، وأقراط من بولغاري تعود الى ستينات القرن العشرين.

كما تلفتنا أساور تحمل سمات الأرت ديكو وحقبة العشرينات المميزة بالأناقة، وكذلك بروش من الياقوت الازرق والماس يحمل توقيع فان كليف أند أربلز تعود الى الستينات.

وبرزت في بعض القطع أناقة الترصيع الكلاسيكي في أسلوب الترصيع الخفي الذي ابتكرته فان كليف أند أربلز في ثلاثينات القرن الماضي وفخامة التناغم بين الياقوت الأزرق والماس اللذان ارتبطا دوماً بالملكية والتميز.

وبلا شك فإن المنافسة على الاقتناء ستزداد قوة مع تألق هذه القطع الفنية المرصعة باللؤلؤ والياقوت والأكوامارين والتورمالين والجمشت وغيرها من أجمل الأحجار الكريمة وأكثرها فخامة.

وفي هذه الصور نستعرض بعضاً من السحر الذي تحضره سوذبيز لعشاق المجوهرات في مزاد الأربعاء المقبل..