مجوهرات خلود الكردي تسطع في برج العرب

 خلود الكردي

خلود الكردي

من تصاميمها

من تصاميمها

بعد أن أصبحت تصميماتها علامة متميزة في عالم المجوهرات، تسجّل اليوم مصممة المجوهرات السعودية المبدعة خلود الكردي نجاحا جديدا يضاف لمسيرتها، ويتمثل باستقطاب مجوهراتها المتفرّدة في "برج العرب" في دبي، الذي يعدّ أحد أفخم الفنادق في العالم وتخطى تصنيف الخمس نجوم ليكون أحد أندر الفنادق المصنفة بسع نجوم، حيث سيتم عرض مجوهراتها الحصرية في دار مجوهرات "أريانا" التابع لشركة بيور جولد.
 
تميزت خلود الكردي باستخدام أندر الأحجار و نالت جوائز عالمية وعربية عديدة، وعرفت بشغفها لكل ما هو غريب وفريد في عالم الأحجار والتصميم. ومن ضمن مجموعة مجوهراتها الجديدة التي ستطرحها في "برج العرب"، قلادة متميزة منالزمرد أطلقت عليها اسم "ذا ليجيندري" أو "الأسطورة"، تحتوي على حجر زمرد كولومبي أخضر بوزن 198 قيراطاً ذا قيمة تاريخية عظيمة، إذ كان مثبتاً على سيف لأحد قادة المغول في فترة تعود إلى سلالة المغول التي حكمتالهند من سنة 1526 م إلى 1857م، وقد صممتالمصممة هذا الحجر على قلادة تعكس الزخارف الموجودة على نفس الحجر.
 
تتبّع خلود الكردي الأحجار النادرة في العالم، وقد تقضي في رصد قطعها الثمينة سنوات إلى أن تحصل على كل ما هو نادر بقيمته التاريخية والثقافية، وتقول "أحب أن أحيي القيمة الثقافية الكامنة في كل حجر فريد، هذا إلى جانب أن الأحجار الكريمة تملك طاقات كامنة في ذبذباتها وجمالها ودقة تصنيعها من شأنها أن تجذب أنظار وقلوب الناس.
 
أما عن الحجر المغولي فتقول خلود: "هذا الحجر فريد من نوعه من حيث الشكل، الحجم، والمصدر والملاّك السابقين، وقد ظللت أتبعه لمدة ثلاث سنوات حتى تمكنت من اقتنائه من مالكه الموجود في كولومبيا، وأصدرت له شهادة من أكبر مختبر للأحجار الكريمة في سويسرا برقم تسلسلي عالمي لضمان أحقية الحجر".