مايكل دوغلاس ومات دامون معا خلف الشمعدان

يجتمع النجم الأمريكي الشهير مايكل دوغلاس العائد للوقوف أمام الكاميرا بعد فترة بعد طويلة بسبب معاناته من مرض السرطان، يجتمع مع النجم الآخر مات دامون في فيللا النجمة الكبيرة زازا جابور بمدينة لوس أنجلوس لتصوير فيلمهما الجديد "خلف الشمعدان". وزيارات الثنائي دوغلاس ودامون لفيلا النجمة لا تقتصر على أعمال التصوير فقط، حيث تلقى النجمان ومنتج الفيلم جيري واينتراوف دعوات لحضور حفل بمناسبة عيد الزواج السادس والعشرين لجابور وقرينها الألماني فريدريك برينتس فون أنهالت. ويكشف فيلم خلف الشمعدان جزءا من حياة عازف البيانو الشهير والدزيو فالنتينو ليبراس، الذي عاش حياة مترفة واشتهر بجمع الألماس والفراء وامتلاك السيارات الفاخرة، ويلعب دوغلاس دور ليبراس، بينما يلعب دامون دور ثورسون.