الإعلامي صبحي العطري يؤكد: النجوم العرب غير مؤهلين لمواجهة الحقيقة أحلام جريئة وشذى حسون كشفت الحقائق

مع ديانا

مع ديانا

مع صابر

مع صابر

مع أحلام

مع أحلام

مع جورج وسوف

مع جورج وسوف

مع نجوى كرم

مع نجوى كرم

مع دنيا غانم

مع دنيا غانم

مع شذى حسون

مع شذى حسون

مع قصي خولي

مع قصي خولي

مع نانسي

مع نانسي

حوار: تمام عجمية
 
يعتبر أن الفنانين غير مؤهلين لهكذا نوع من البرامج وخصوصاً بأن أغلبهم يفهمون اللعبة بطريقتهم ويخافون من مواجهة الحقائق الواقعية ونقل الصورة كما هي، وهو مثل أي إعلامي يعتبر أن مدير الأعمال يعيق حركة الفنان أحياناً أكثر من أن يساعده على التطور الإعلامي. موقع "هي" أجرى حوار مع صبحي العطري كبير المعدين ببرنامج ET  بالعربي ليكشف لنا كواليس لايعرفها أحد.
 
في البداية لنتحدث عن ET بالعربي ماذا قدم لك؟
كل ما في البرنامج غير مألوف ، فهذا البرنامج لا يشبه أي شيء قدمته سابقاً لأنه أجنبي الشكل و لكنه يشبه فقرات كنت أقدمها نوعاً ما من حيث مضمونه (الأخبار الفنية)، ولأنه مأخوذ عن شكل أجنبي فقد عملنا عليه قبل عرضه بسنة فقد كنا فقط 8 أشخاص قدموا الـpilot  في أمريكا قبل عرضه على الهواء، وقمنا بالتدرب وفهمنا البرنامج حتى وصلنا للشكل المطلوب. وعلى الصعيد الشخصي أنا producer أي أنا كبير المعدين، وفي نفس الوقت لدي فقرات في البرنامج وأظهر كمذيع ومقدم في البرنامج،ET لديه نسخة أميركية وكندية والآن عربية، ومجرد أنك تقدم نفسك ك (brand) ET هذا لوحده يتكلم عن كيف ينطرح أي موضوع وكيف يتعاطى مثل نوعية هذا البرنامج مع الأخبار الفنية.
 
ما هي المشاكل التي تواجهكم في هذا البرنامج؟ وهل برأيك أن الفنانين العرب متعاونون معكم كما الفنانين بالنسخة الأميركية؟
هناك خلط، وأعتقد أن الفنانين العرب غير مهيئين للتعاطي مع مثل هكذا برنامج يتناول بشفافية أخبارهم بدون مجاملات أو ألقاب. وهناك فكرة خاطئة على ما يبدو لم يستطيعوا استيعابها هم وحتى مدراء مكاتبهم لأن الفنانين قد لا يكونوا قادرين على متابعة كل شيء، برنامج ET بالعربي ليس برنامج فضائح ويعتمد على نقل الكلام، بل برنامج يعتمد على الخبر. يتناول الخبر ويحلله ويعطي حقائق ووثائق، نحن لا نتعمد تقديم أي خبر دون وثائق أو دلائل.
 
لكنكم أنشاتم بعض الأخبار على غير مستوى البرنامج، مثال الأخبار حول كذبة نيسان وجو رعد وقلعة المذيعين والقصة التي حدثت، وجاء الكثير من الانتقاد، هل تعتقد أنكم لجأتم لهذه الأخبار بسبب إفلاس في الأخبار الفنية؟
حتى يكون إفلاس يعني أننا "نعبي هوا" وسأتحدث عن الحادثتين وريبورتاج جو رعد مع ميرنا كان دقيقة ونصف على الهواء، دقيقة ونصف لا تعني أننا مفلسين، لكن الانتقادات كانت موجودة لأن الخبر بحد ذاته يحتمل الانتقاد، فالخبر كان غريباً والناس أخذت وقتاً حتى استوعبت أنه كذبة نيسان، وهناك أشخاص لا يعجبهم، ومن ثم نحن لدينا 40 ثانية هي الجنريك الذي ظهر فيه مذيع البرنامج أنه ترك التصوير، برنامج ET بالعربي ليس فقط برنامجا يظهر قضايا زواج وطلاق الفنانين والمحاكم بينهم، نحن برنامج ترفيي والترفيه يوجب وجود فقرات ضاحكة، وليس من الغريب أن ترانا في حلقة من الحلقات نحتفل بعد ميلاد أحد الفنانين كفقرة ترفيهية، فانت كمشاهد قد لا يهمك ان تعرف هذا الخبر لكن يهمك الخبر التالي، فنحن ننطلق لشريحة واسعة من الناس، لذلك هناك أشخاص قد يعجبهم وأشخاص لا.
 
كم من الوقت سيستمر هذا البرنامج؟
هذا برنامج مستمر، فهو برنامج نشرة أخبار، فـET الأجنبي مستمر منذ 35 سنة، نوعية هذه البرامج تستمر طالما هناك حياة .
 
هل تعتقد أنك قادر على الحديث حول فنانة غير مؤهلة أو مدير أعمالها غير مؤهل للتعامل مع هكذا برنامج؟
لن أسمي أسم لكن عندما بدأنا البرنامج وردتنا اتصالات من فنانين يسألون لماذا أظهرتموني خمس ثوان، وهناك من كان حزيناً ويقول لماذا ظهرت بهذه الصورة في البرنامج، وهناك فنانة قالت "لم تجدوا غير هذه الصورة حتى تضعوها في الريبورتاج"، وهناك من اتصل منزعجا ويقول "أننا أخذنا من مصدر واحد"، لكننا نقول دائماً في كل خبر أن الطرف الآخر له حق الرد، ومع ذلك "نحن عالقين بدوامة أن الفنانين لم يستوعبوا أن هذا البرنامج برنامج أخبار يومية وأي نفس يأخذونه محسوب عليهم فهم شخصيات عامة"، ونحن نأخذ الخبر بناءً على تصرفاته لدينا وجهة نظر شمولية، فنحن لا نؤذي أحداً ولا نطلق إشاعات حوله ولا نلمع صفحة أحد، ففي كل تقاريرنا لا نمنح الفنان أي لقب، فمثلا لا نقول ميريام فارس ملكة المسرح، لا نقول أحلام فنانة العرب، إلا إن كان التقرير نفسه يستدعي ذلك.
 
ET بالعربي مستمر كما تقول وهو وكل ما فيه جديد كليّاً، هل يمكن أن نراك في شيء ثان؟
مبدئياً لا.
 
ألا تعتبر ذلك قيداً؟
لا أعتبره كذلك، فهناك مراحل في حياتك تتطور فيها وهذا البرنامج بالنسبة لي نقلة نوعية لطريقة العمل التي أعمل فيها سواء كان كعمل صفي أو كمقدم، هذا البرنامج نقلة مهمة بالنسبة لي، و ما سيأتي بعدها سيعتمد عليها  وستكون نقلة أفضل أو بنفس المستوى أو أي شيء يطورني أكثر.
 
ما هي الرسالة التي توجهها للفنانين من أجل برنامج ET بالعربي؟
أرجوكم أن تحاولوا أن تتعلموا كيف تتعاملون مع أخباركم بذكاء وأرجوكم أن تنهبوا أن ET بالعربي ليس برنامج موجه بل يلقي الضوء على الفنانين بطريقة مرتبة ، وقد وجدت أنهم لم يفهموا لعبة البرنامج ، هناك فنانة وحيدة فهمت اللعبة صح استنتجت من خلال لقاءاتي معها ومن خلال ما تتحدث فيه عن البرنامج أنها تفهمه بشكل صحيح وهي الفنانة أحلام، فهمت أن برنامج ET بالعربي وجد ليخدم الفنان وليضيء على الفنان بطريقة محترمة، شاهدوا البرنامج أكثر لتعرفوا أننا نقدم أخبار محترمة وجريئة.
 
هل تدخل علاقتك الشخصية مع الفنانين على البرنامج؟
لا تدخل العلاقة الشخصية في عملي بالبرنامج ، لكن قد أستغل صداقتي مع الفنانين ليكون الحوار أجرأ ولأعرف نقاطا أكثر في محاورتي معهم.
 
ما هو أجرأ حوار قمت به حتى الآن؟
أعتبر لقائي مع شذى حسون كان من الأحاديث التي لم تقل قبل وهي كانت على استعداد للحديث فكنت وقتها قادر على أن آخذ منها كثير من المعلومات.
 
هل تقيدت بالأسئلة عند إجرائك لحوار ما مع فنان؟
هناك من يفرض عليك عدم الحديث عن علاقته الشخصية مثلاً، أنا عادة أحاول احترام هذا الموضوع، لكن أحاول أن أتحدث للموضوع بطريقة ثانية، فأنا لا أطلع الفنان على أسئلتي عادةً، وصدقاً لا يوجد فنان سألني ماذا ستسألني أثناء اللقاء، لأن أغلب الفنانين أصبح لديهم ثقة أنني لست جلادا بل أنا متحدث باسمهم وباسم الناس، فأنا أسأل أسئلتي كما تدور في رؤوس الناس، لا أسألهم لمجرد أعمل scoop على حسابهم. 
 
من النجم أو النجمة التي لجأت اليكم لتوضيح شائعة متداولة عنها أو نشر خبر يهمها ترويجه؟
عادة يتم الأتصال بالنجم وسؤاله إذا كان يود توضيح الموضوع عبر البرنامج لأننا دائماً نحن السباقين بمعرفة الأسرار.
 
من النجمة أو النجم التي رفضت اماماً التعليق على خبر تناولته وما القصة؟
أنا أشرف بنفسي يومياً على متابعة أخبار النجوم و الإتصال بهم لمعرفة أخبارهم ولم أتعرض أبداً لهكذا موقف.
 
في ضوء تزايد الصراع القضائي بين وسائل الإعلام ونجوم الفن من النجمة التي هددت بمقاضاتكم؟
لم يحدث بعد.
 
هل النجمات اللبنانيات أقل حساسية في التعامل مع الإعلام من نظيراتهن المصريات والسوريات والخليجيات؟
حسب الموضوع.
 
من النجمة الأكثر خضوعاً لمدير أعمالها ومن الأكثر أستقلالية؟ 
عادة ما يكون الموضوع محسوب مسبقاً فالنجمات تترك الحديث لمدير أعمالها للتواصل مع وسائل الإعلام.