ستيف ماكوري يحدث "هي" عن الأميرات السبع

Steve McCurry by Bruno Barbey

Steve McCurry by Bruno Barbey

ستيف ماكوري في حديث جانبي مع الشيخ نهيان بن مبارك خلال افتتاح المعرض

ستيف ماكوري في حديث جانبي مع الشيخ نهيان بن مبارك خلال افتتاح المعرض

ستيف ماكوري يخاطب الحضور من على منصة الحدث

ستيف ماكوري يخاطب الحضور من على منصة الحدث

Steve McCurry - 7 Princesses

Steve McCurry - 7 Princesses

Steve McCurry - 7 Princesses

Steve McCurry - 7 Princesses

Steve McCurry - 7 Princesses

Steve McCurry - 7 Princesses

Steve McCurry - 7 Princesses

Steve McCurry - 7 Princesses

أقام معرض الفنون The Empty Quarter  المختص بالتصوير الفوتوغرافي الرفيع  مطلع هذا الأسبوع أمسية خاصة للنخبة في فندق فيرمونت نخلة جميرا؛  قدم من خلالها مشروعاً فوتوغرافياً فريداًبعنوان "الأميرات السبع" للمصور الأمريكي الشهير ستيفن ماكوري Steven McCurry .
 
وقد تسنى لموقع "هي" خلال تلك الأمسية الرائعة إجراء لقاء سريع مع ستيف ماكوري .. هذا الاسم البارز والموهبة النادرة في عالم التصوير الفوتوغرافي والحائز على العديد من الجوائز العالمية. 
 
هل لك أن تحدثنا عن مشروع "الأميرات السبع" ومفهومه؟ 
اخترت أن يكون مفهوم هذا المعرض عن النساء في الإمارات العربية المتحدة في قطاعات مهنية مختلفة مثل قطاع الطيران والتعليم والصحة والتجارة وغيرها. وإنه لمن دواعي سروري أن تقف تلكم النساء الرائعات أمام عدستي لكي أظهر للعالم أجمع ومن خلال هذا المشروع الفوتوغرافي بأنهن شابات ودودات ومفعمات بالحياة و قيادات نسائية لا تختلف كثيراً عنالشخصيات التي نراها في العالم الغربي من حيث الثقة والطموح والعمل. إنها وسيلة لمد جسور التواصل بين الشرق والغرب و تقديم النساء الخليجيات بالصورة الحقيقية التي تعكس أسلوب حياتهن لتصحيح الانطباعات الخاطئة عنها في الغرب. 
 
وما هو السر وراء عنوان المعرض " الأميرات السبع"؟ 
اخترنا أن يكون اسم المشروع "الأميرات السبع" إشارة إلى الإمارات السبع في الدولة أما مفردة الأميرات فقد انتقيناها بحرص لكي تعكس الروح الشعرية التي تشتهر بها حضارة هذا البلد المميز. أرى أن ما حصل وما يزال يحصل في الإمارات و في  دبي بشكل خاص أشبه بمعجزة استثنائية من حيث النمو والحضارة والعمران وهي مدينةتنبض بالطاقة المتوقدة التي ترفع الروح المعنوية وتجعل الزائر متيقظاً لما حوله. أجد أن قادة المدينة وسكانها يتطلعون دوماً نحو الأمام وهم في سعي دؤوب للعمل والإنجاز والمساهمة في جعل العالم أفضل مكاناً مما هو عليه.
 
هل سنحت لك الفرصة خلال جلسات التصوير للتعرف بشكل مقرب إلى هذه الشخصيات النسائية؟ 
نعم بالطبع، أحياناً كنا نمضي النهار بأكمله سوياً حيث كثيراً ما كنا نتبادل الأفكار والأحاديث و نتناول وجبات الغداء أو العشاء معاً.أرى أنهن نساء يتمتعن بالثقة والجمال ..أؤمن حقاً بأن الظنون والمفاهيم المسبقة غالباً ما تخيب عندما نتعرف على الأشخاص عن قرب و نتحدث معهم وجهاً لوجه. وقد سنحت لي الفرصة بأن أكوّن العديد من الصداقات المبنية على الاحترام المتبادل.  
 
هل من صورة مفضلة بالنسبة إليك في هذا المشروع؟ 
أنعم أحببت كثيراً صورة عالية المر التي تقف فيها على برج فندق ماريوت ماركيه وخلفها برج خليفة .. وجدت أن وقوفها كان فيه الكثير من الشجاعة التي انعكست من خلال الصورة أيضاً. كما أعجبتني صورة السيدة التي على الجبل .. بالإضافة إلى صورة المعلمة وسط تلاميذها والتي تظهر صفة التواصل بينها و بينهم وهو ذات المفهوم الذي أحرص أن أركز عليه في كل أعمالي "التواصل".