عدنان الكاتب محاور المشاهير يحاور النجمة الفرنسية لييا سايدو Léa Seydoux

ليا سيدوكس

ليا سيدوكس

ليا سيدوكس

ليا سيدوكس

ليا سيدوكس

ليا سيدوكس

خلال تصوير الإعلان

خلال تصوير الإعلان

prada candy

prada candy

حوار: عدنان الكاتب Adnan Al Kateb
 
تتمع النجمة الفرنسية ليا سيدو Léa Seydoux بجمال فائق ونعومة مميزة وبراعة في التمثيل، وقد ذاع صيتها كثيرا بعد الفيلم المثير للجدل Blue is the Warmest Colour للمخرج التونسي الفرنسي عبد اللطيف قشيش، وحازت فيه عن دورها الجريء على جائزة Palme d’Or prize، وقد حصلت أخيرا على دور البطولة في الجزء الثاني من فيلم “جيمس بوند” إلى جانب مونيكا بيلوتشي المقرر عرضه في نوفمبر من العام الجاري2015.
 
تشتهر ليا كسفيرة لأزياء “برادا” حيث اشتهرت ببراعتها في انتقاء الأزياء، ونالت لقب سفيرة “ميوشيا برادا”. وهي الوجه الإعلاني لعطر Prada Candy.
 
ما هي المهنة التي كنت تحلمين بها؟
كنت أحلم بأن أصبح مطربة أوبرا. وعلى الرغم من انطلاقتي كعارضة أزياء، لم يكن عرض الأزياء المهنة التي أحلم بها، أردت دائماً أن أكون ممثلة، علما أن جميع الممثلات هنّ بطريقة ما عارضات أزياء، لكن أن تكوني ممثلة هو أمر مختلف لأن الممثلة تُبرز صورة أكثر تعقيداً ولكن أقل كمالاً من عارضة الأزياء.
 
ما الذي ساعدك في أن تصبحي إحدى أشهر الممثلات؟
أنا مقتنعة بأنه لا توجد قوانين يجب اتباعها. كل درب هو مسيرة شخصية. بهذه الطريقة، يصبح التعلم من قصتك الخاصة أمراً منطقياً إذ يتوجب علينا وضع القليل من حياتنا في الشخصية التي نلعبها. هذا ليس دائماً كافياً لأن لعب الدور يتطلب أيضاً القدرة على تقليد الواقع، إنه نوع من استنساخ للطبيعة البشرية.
 
كيف تحددين الحب الحقيقي؟
الحب هو إحساس عالمي. لا توجد حدود للحب، إنه أقوى من أي شيء آخر.
 
ما أصعب تحدٍّ قد واجهتيه في عملك كممثلة؟
يشكل كل فيلم تحدياً جديداً إذ يفرض شخصية جديدة يتوجب عليّ تجسيدها، لكنه أيضاً عرض جديد.
 
ماذا عن أحدث مشاركة لك في الجزء الجديد من فيلم «جيمس بوند» الذي سيتم عرضه هذا العام؟
من دون أدنى شك أشعر بفخر كبير بأن أكون فتاة جيمس بوند التالية، لكنني لا أستطيع أن أكشف كثيراً عن هذا الموضوع لأنه فعلاً سري.
 
هل زرت يوماً إحدى الدول العربية؟
أبداً، لكنني أتطلع بشوق كبير لاستكشاف إحداها في وقت قريب جداً.
 
كيف تقضين أوقاتك بعيدا عن العمل وأضواء الشهرة؟
أحب الذهاب إلى السينما، والسير في شوارع باريس.
 
وكيف تعتنين بنفسك: بجمالك، بصحتك ولياقتك البدنية؟ هل لديك أية أسرار عن الجمال؟
أزيل دائما مكياجي قبل أن أتوجه إلى الفراش. آخذ حماماً بارداً بعد الاستحمام... إنه محفز حقاً ويبدو كأنك تعيشين عمراً أطول.
 
كلما كان ممكناً، أحاول ألاّ أضع مكياجاً لكي أترك بشرتي تتنفس. عندما ألعب دوراً ما، أشعر بأنه يتوجب عليّ أن أضع الكثير من مستحضرات التجميل. لذا عندما أكون خارج العمل، أحتاج إلى أن أسمح لوجهي بالتنفس وأن يكون مرتاحاً.
 
ما هي الرياضة أو التمارين التي تفضلينها وتحبين ممارستها؟
لدي مدرب أتمرن معه لمدة 45 دقيقة ثلاث مرات في الأسبوع.
 
ماذا يمثل الرجل في حياتك؟
على الرجل أن محبّاً ويوفر الحماية.
 
أخبرينا عن علاقتك مع برادا بصفتك وجها لعطر Prada Candy؟
من دواعي سروري أن أشارك في مغامرة Prada Candy وأن ألعب دور كاندي لأنها شخصية أعرفها جيداً. أما الأمر الأكثر روعةً وتحفيزاً في لعب دور كاندي فهو أنني في كل مرة أكتشف عنصراً جديداً ومحدداً من شخصيتها.
 
كيف تجدين هذا العطر؟
في الواقع، أحب من كل قلبي جميع عطور كاندي إذ يوجد فيها شيءٌ ما مبهج جداً، كما تتمتع بشخصية قوية مثلي تماماً.
 
هل يمكنك أن تخبرينا شيئاً ما عن أي عطر آخر يعجبك؟
بصراحة، ليس لدي أي تفضيل. أنا أحب وضع العطور. أستخدم الكثير منها. بشكل عام، أبحث عن عطور بارفان عميقة تتمتع بشخصية قوية والكثير من الأصالة