"هي" تلتقي خبيرة التجميل السعودية المشاركة في المهرجانات العالمية لينا حجاوي

رئيسة الوفد السعودي في الاردن

رئيسة الوفد السعودي في الاردن

حجاوي مع المتسابقة الهندية

حجاوي مع المتسابقة الهندية

 حجاوي تزين احدى المشاركات

حجاوي تزين احدى المشاركات

قبل - بعد

قبل - بعد

مشاركة الاخصائية في الاردن

مشاركة الاخصائية في الاردن

من مهرجان الاردن

من مهرجان الاردن

مشاركة لينا حجاوي في لوس انجلوس

مشاركة لينا حجاوي في لوس انجلوس

 تكريم رئيسة الوفد السعودي سهير الصيداوي

تكريم رئيسة الوفد السعودي سهير الصيداوي

تكريم الاخصائية لينا حجاوي

تكريم الاخصائية لينا حجاوي

اثناء المشاركة بمهرجان مس اسيا

اثناء المشاركة بمهرجان مس اسيا

 اثناء المشاركة - مس اسيا

اثناء المشاركة - مس اسيا

 اثناء مشاركة حجاوي في المهرجان

اثناء مشاركة حجاوي في المهرجان

الوفد السعودي ورئيسة الوفد التونس وشركاء بالشركه

الوفد السعودي ورئيسة الوفد التونس وشركاء بالشركه

 تكريم أخصائية التجميل لينا حجاوي في الأردن

تكريم أخصائية التجميل لينا حجاوي في الأردن

 الوفود المشاركة في الأردن

الوفود المشاركة في الأردن

اثناء التزيين

اثناء التزيين

وصلت المرأة السعودية إلى العالمية، وخاضت مجال السبق والمنافسة في الكثير من المجالات، ويعد عالم التجميل إحدى هذه المجالات التي أصبح فيها ظهور المرأة السعودية ملحوظ بشكل أكبر وأوسع، والذي حققت من خلاله الكثير من النجاحات التي جعلت العالم ينظر إلى المرأة السعودية بمنظور أخر أجمل وأعمق.
 
وتشهد المهرجانات الخاصة بعالم التجميل منافسة قوية، تجعل من الصعب على أي خبيرة أو متخصصة إمكانية حجز مساحة في هذا العالم، إلا أن خبيرات التجميل والوفود النسائية السعودية قد أثبتت نجاحها مؤخراً بمشاركتها الفعالة في مهرجان  "الانتر كوافير الدولي" الذي أقيم في المملكة الأردنية الهاشمية، ومهرجان "مس أسيا" الذي أقيم في لوس أنجلوس بأمريكا.
 
التقت "هي" بخبيرة التجميل السعودية المشاركة في هذه المهرجانات لينا حجاوي، التي حدثتنا عن هذه التجارب المميزة. 
 
قالت لينا حجاوي: "أفخر بهذه التجارب القيمة والثمينة، فتجربتي الخاصة بالمشاركة في مهرجان "الانتر كوافير الدولي" الذي أقيم بالأردن مؤخراً، والذي يهدف إلى توصيل فكرة للغرب بأن العرب قادرون على الإبداع والابتكار والتجديد فى مختلف المجالات ومنها مجال الموضة والجمال، وقادرون على إقامة مهرجانات تضاحي المهرجانات العالمية، لقي نجاحاً كبيراً خاصة وأن المهرجان قد حظي بحضور نخبة من خبراء التجميل وبمشاركة العديد من الشخصيات الهامة في عالم التزيين". 
 
وأضافت: "تم من خلال المهرجان عرض لأخر ما توصل إليه عالم الموضة والجمال، وضم العديد من العروض الخاصة بتصفيف الشعر والمكياج والتعرف على المهارات الجديدة والمختلفة فى فن وتصفيف الشعر، واختتم المهرجان بنجاح كبير بمشاركة تسع دول هي الأردن، السعودية، فلسطين، مصر، الكويت، المغرب، لبنان، سوريا، والعراق".
 
وبخصوص المشاركة في مهرجان "مس أسيا" في لوس أنجلوس، أوضحت خبيرة التجميل حجاوي: "كان لي شرف المشاركة في هذا المهرجان العالمي بتجميل المتسابقة الهندية التي حصدت لقب الوصيفة الأولى في المسابقة، وكذلك تدريب مجموعة من الإخصائيات على تقنية "الكيراتين" من خلال شركة "موهير"، وأضافت لي هذه التجربة العالمية الكثير من الخبرات والمعارف التي سيكون لها عظيم الأثر في مسيرتي المستقبلية بإذن الله".
 
والتقت "هي" بسيدة الأعمال السعودية المشاركة في هذه المهرجانات سهير الصيداوي، والتي حدثتنا عن مشاركة الوفود السعودية في هذه المهرجانات. 
 
صرحت سيدة الأعمال السعودية سهير صيداوي، منظمة الوفد السعودي في مهرجان الأردن، والمشاركة بالوفد السعودي في لوس أنجلوس: "لقد كان للمملكة العربية السعودية عروض مميزة في مهرجان "الانتر كوافير الدولي" في الأردن والذي حظي بمشاركة العديد من الشخصيات الهامة من السعودية، فبالإضافة لمشاركة أخصائيات وخبيرات التجميل لينا حجاوي ووردة الحربي، شاركت كلاً من فايزه الحارثي، زبيده حمادنه، إلهام المحمدي، حنان العمري، عايشة الموسى، نجاة أم راكان، بدرية الراكان، بشرى الفزازي، أمل القحطاني، ولقد تم تكريم الوفد السعودي المشارك بالمهرجان الذي كان برئاسة محمود شحادة، مؤكدين على دور السعودية في شتى المجالات وتميزها وقدرتها على تحقيق النجاح والتميز على كل صعيد".
 
وبخصوص مهرجان "مس أسيا" أضافت سيدة الأعمال الصيداوي :"لقد كانت مشاركة خبيرات التجميل لينا حجاوي ووردة الحربي في مهرجان "مس أسيا" مشاركة لافتة خاصة وأن المتسابقة الهندية التي زينتها الأنامل السعودية قد حصدت لقب الوصيفة الأولى، ولقد تشارك الوفد السعودي المميز هذه النتيجة المشرفة، والذي ضم مشاركة كلاً من بدرية الراكان، إلهام السبكي، رابعة السبكي، ومسؤولة الوفد السعودي زينب شبارو". 
 
وأضافت: "أتاحت لنا هذه المشاركات فرصة ثمينة وقيمة للتعرف على العديد من الشخصيات الهامة العالمية، ما له أكبر الأثر في صقل المهارات وزيادة الخبرات، والحقيقة أنني باسمي وباسم الوفد السعودي نتوجه بالشكر الجزيل إلى محمد الجراح صاحب شركة "موهير" على حسن الاستقبال والمعاملة التي حظي بها الوفد السعودي من قبله في لوس أنجلوس".