الأميرة الهنوف بنت عبد الله آل سعود: المواهب السعودية تبرز عراقة الماضي وأصالة الحاضر

من المعارض السابقة

من المعارض السابقة

من المعارض السابقة

من المعارض السابقة

من المعارض السابقة

من المعارض السابقة

من المعارض السابقة

من المعارض السابقة

من المعارض السابقة

من المعارض السابقة

من المعارض السابقة

من المعارض السابقة

 ركن الجهة المنظمة

ركن الجهة المنظمة

 عالمنا أجمل

عالمنا أجمل

 من المعارض السابقة

من المعارض السابقة

 برج المملكة

برج المملكة

هي – شروق هشام 
 
تستضيف العاصمة السعودية خلال شهر سبتمبر القادم إنطلاق فعاليات مهرجان التسوق الثالث "عالمنا أجمل" 2014 م، والذي ينطلق هذا العام تحت شعار "معنـا أنتم أجمل". 
 
ينطلق المهرجان بفندق الفورسيزون ببرج المملكة لمدة ثلاثة أيام من 4 وحتى 6 سبتمبر 2014م، مقدماً لزائراته كل ما هو جديد ومميز في مجال الأزياء والتجميل والضيافة والديكور وغيرها العديد من المجالات التي تلبي كافة احتياجات المرأة والأسرة بشكل عام.
 
يحظى مهرجان التسوق "عالمنا أجمل" الثالث 2014 م، برعاية كريمة من الأميرة الهنوف بنت عبدالله بن عبدالعزيز آل سعود، والتي أشارت إلى الدور الذي تقوم به سوق المعارض والمهرجانات في المملكة العربيه السعودية، ودورها في إبراز المواهب السعودية المختلفة في شتى المجالات، من خلال هذا اللقاء: 
 
- كيف ترى الأميرة فعالية سوق المعارض والمهرجانات في المملكة العربيه السعودية ودورها في دفع عجلة التنمية وتحديدا في قلب العاصمة الرياض؟ 
 
- في الواقع إن المعارض والمهرجانات التي تعرضها المدن المختلفة في أرجاء المملكة العربية السعودية لها دور فاعل وحيوي وهام للسير المطرد في تفعيل عجلة التنمية وبالذات في واجهة المملكة وعاصمتها "مدينة الرياض"، حيث تبرز أصالة التراث السعودي من خلال مشاركات أبناء وبنات الوطن والتي تظهر الإنجازات بصورة متميزة وبثوب جميل يظهر عراقة الماضي وحداثة الحاضر والذي يتكيف مع بيئتنا السعودية الحافلة بالعديد والممتع في شتى المجالات المختلفة. 
 
- برأي الأميرة ماهي الأساسيات وأهم الركائز التي ساعدت المرأة السعودية على إبراز قدراتها ومهاراتها في سوق العمل بدءاً من المنشآت الصغيرة وانتهاءً بالمشاريع الكبرى؟ 
 
- في الحقيقة إن من أهم الأساسيات والركائز التي ساعدت المرأة السعودية على إبراز قدراتها ومهاراتها في سوق العمل بدءا من المنشآت الصغيرة وانتهاءا بالمشاريع الكبرى، هو ما تقدمه حكومة المملكة العربية السعودية من دعم معنوي ومادي بصورة مستمرة لتحفيز الكفاءات السعودية المختلفة على إبراز مواهبها وقدراتها الإبداعية لكي تظهر بالثوب اللائق في مجال المنشآت الصغيرة والمشروعات الكبيرة لها لكي تعبر عن حضارة وثقافة وتراث المملكة.      
 
- تأتي رعايتكم وافتتاحكم لمهرجان عالمنا أجمل الثالث تتابعا لمسيرتكم الماسية في ظل الإرتقاء والسمو بأبناء وبنات هذا الوطن، حدثينا عن هذه التجربة وماهي أبعادها؟                                       
 
- يسعدني ويشرفني المساهمة في رعاية افتتاح مهرجان "عالمنا اجمل" الثالث، للاستمرار في الإرتقاء بالتسويق المحلي للمملكة العربية السعودية لإبراز المواهب السعودية المختلفة في شتى المجالات والتي تظهر عراقة الماضي وأصالة الحاضر.    
 
- كلمة أخيرة:
-  في ختام هذا اللقاء والذي أسعدني المشاركة فيه أود أن أشكر اللجنة المنظمة التي ساهمت في إبراز المشاركات المختلفة للأنشطة، لإبراز المواهب والكفاءات السعودية المختلفة، ولإظهار الاعمال في حُلة سعودية جميلة رائعة تعبر عن الانتماء اللصيق لبيئة المملكة العربية السعودية.          
 
من جانبها صرحت مدير عام آتوز لتنظيم المعارض والمؤتمرات الأستاذة شروق بنت عبدالله آل محمود قائلة: "أن معارضنا وفعالياتنا تحمل وتسمو برسالة مكتنزة بكل ما يطور ويثري مهارات وقدرات أبناء وبنات هذا الوطن الغالي، كما أننا نسعى دائماً وأبداً إلى دعم المشاريع السعودية في جميع المجالات الاقتصادية والثقافية والاجتماعية على مستوى الشرق الأوسط، ويأتي ذلك تأكيداً للمستوى الذي وصلت إليه المشاريع السعودية عامة وفي الرياض خاصة في سوق العمل، بما فيه ارتفاع مستوى كلاً من مجالي الإنتاج والأداء العملي، وكما تميز المعرض في دورته الأولى والثانية بتنوع واختلاف فعالياته، يطل المهرجان في دورته الثالثة بالعديد من المفاجآت المتنوعة".