"هي" تنفرد بطرح المجموعة الجديدة Spring collection للمصممة نجود القاضي

إعداد: شروق هشام 
 
أصبحت المصممة السعودية نجود القاضي إسما لامعا في عالم تصميم العباءات، فقد وظفت شغفها بتصميم العباءات منذ الصغر وصقلت موهبتها حتى أصبح لها بصمتها الخاصة وطابعها المميز الذي يطغى عليه الذوق الرفيع في التصميم والدقة في التنفيذ.
 
انتهت المصممة السعودية نجود القاضي من إنجاز مجموعتها الجديدة من العباءات التي جمعت بين روعة التصاميم وجمالية الخامات، واختارت "هي" لتنفرد بطرحها عبر الموقع. وكان لنا معها هذا الحوار الممتع.
 
متى بدأت مشوارك في عالم التصميم؟
بدأت هذه الهواية معي منذ الطفولة فكانت تصاميم وموديلات عباءات من حولي تلفتني كثيراً، وأتذكر أنني عندما ارتديت العباءة أحببت أن أكون مميزة جداً ومختلفة عن الشكل التقليدي مع الحفاظ على طابع الحشمة والرقي، وهو ما جعلني أدخل هذا المجال بشكل مختلف جداً، ويمكن أن أعتبر البداية الحقيقية لمشواري عام 2012م، عندما انطلقت من بازار أمانة الرياض.
 
كيف استطعتي  ان تصنعي لنفسك بصمة خاصة في تصاميمك؟
منذ دخولي هذا المجال وأنا أسعى إلى إضافة طابع جديد ومميز لتصاميم العباءات، إلى حد ينال رضا واستحسان المرأة الخليجية عموماً والسعودية تحديداً، ولقد صنعت بصمة خاصة لتصاميمي من خلال الخروج عن الخامات التقليدية المتعارف عليها، فقد استخدمت الشيفون ودمجته مع الحرير والكتان، وكذلك أنواعا عديدة من القطن المطرز، كما اعدت استخدام الحرير الطبيعي الذي كان مستخدما أيام أمهاتنا لأنها الخامات الأفضل في اجوائنا الحارة.
 
حدثينا عن مجموعتكِ الاخيرة؟
أطلقت على هذه المجموعة اسم Spring collection، قدمت من خلالها موديلات مختلفة من حيث إخراجها وتصميمها، واستخدمت فيها أنواع عديدة من الخامات، ولارتباط انطلاقها مع موسم الربيع حرصت على تميز تطريزاتها بالألوان الزاهية والبسيطة والهادئة، وسأعرض هذه المجموعة بإذن الله من ضمن المعروضات الموجودة في بازار فندق الفورسيزون يوم 3 مارس القادم. 
 
كيف تقيمين ذوق المرأة العربية عموما والمرأة السعودية بشكل خاص في العباءات؟
العباءة زي أساسي للمرأة السعودية، لا يمكن الاستغناء عنه، لذا لا بد أن يشتمل دولابها على عباءات مناسبة لمختلف المناسبات وفي كل المواسم، فهناك عباءات سهرة وعباءات خروج عادية وعباءات يومية، ولكل منها مواصفات خاصة من حيث الخامة والموديل.
 
أما المرأة العربية بشكل عام فهي تميل إلى إدخال الالوان على العباءة وقد تخرج أحياناً عن اللون الأسود التقليدي.
 
ماهي طموحاتك المستقبلية؟
طموحي كبير ولا حدود له، وأتمنى أن يصبح اسم "نجود" رمزا للعباية الجميلة الساترة، التي تلبي ذوق المرأة الخليجية والشرقية التي تسعى للرقي والحشمة والتميز في الوقت نفسه. 
 
ما هو الخبر الجديد الذي تستعدين له، وسيكون لنا السبق في نشره؟ 
استعد حالياً لانتاج خامات بمواصفات خاصة بي، وستكون خامات متميزة ومناسبة لاجواء الصيف الحارة.
 
في آخر هذا اللقاء ماذا تودين أن تقولي عبر "هي"؟
أود أن أنوه بدور الغرفه التجارية في دعم المصممات، فأنا وزميلاتي نجد تشجيعا ودعما رائعا من قبل الغرفة التجارية من خلال الكثير من الأساليب التي لا تعد ولا تحصى، من أهمها البازارات التي تقيمها، والمجلة التي تصدرها، بالإضافة إلى الدورات التثقيفية، وكذلك الموقع الالكتروني، وأود أن أتوجه اليهم من خلال موقع مجلة "هي" بالشكر الجزيل على هذا الدعم الرائع والمستمر.