Rosario Scarpato لـ"هي": المطبخ الإيطالي تاريخ وثقافة ونمط حياة

رئيس المنتدى العالمي للمطبخ الإيطالي Rosario Scarpato

رئيس المنتدى العالمي للمطبخ الإيطالي Rosario Scarpato

"إن المطبخ الإيطالي ليس مجرد مجموعة من أطباق البيتزا والباستا وحسب، بل هو ثقافة وتاريخ ونمط حياة". بهذه الكلمات يلخص مؤسس ورئيس المنتدى العالمي للمطبخ الإيطالي Rosario Scarpato. هذا المنتدى الذي سيتم عقده من 7 إلى 10 نوفمبر، يخبئ الكثير من المفاجآت لعشاق المطبخ الإيطالي. "هي" التقت Scarpato ومسؤول الطهاة في مطعم "روبيرتوز" Roberto’s في دبي "لوكا سينيوريتي" Luca Signoretti، للتعرف أكثر إلى أهداف المنتدى المنتظر والمفاجآت التي يخبئها. 
 
بعد عقد منتدى المطبخ الإيطالي العالمي في هونغ كونغ على مدى 4 سنوات، ها هو يحل اليوم على دبي في نسخته الخامسة. ما سبب هذه النقلة؟
عندما بدأنا القمة في هونغ كونغ منذ خمس سنوات كان الشيف لوكا متواجدا في هونغ كونغ. وبعد أن انتقل إلى دبي، لاحظنا مدى تشابه المدينتين نظرا للتواجد الكبير لمختلف الجنسيات فيهما، والحضور الكبير للمطاعم الإيطالية الفاخرة. من هنا قررنا عقد القمة في دبي لدعم المطاعم الإيطالية في الإمارة، ولعرض وتقديم كل ما هو جديد ومستحدث في المطبخ الإيطالي، إضافة إلى الحفاظ وتحسين مستوى المطبخ الإيطالي، ليس فقط في دبي، بل في مختلف أنحاء العالم. 
 
ما الذي سيميز المنتدى الخامس عن المنتديات السابقة؟ 
لأننا نسعى قدر الإمكان إلى تسليط الضوء على المطبخ الإيطالي المعاصر، وإلى إضافة أطباق جديدة في كل منتدى، سعينا إلى دعوة 15 طاهيا مختلفا عن السنوات السابقة للمشاركة في المنتدى، اخترناهم من مطاعم حائزة على نجوم ميشلان. وهم قادمون من مختلف أنحاء العالم، مثل نيويورك وهونغ كونغ والأرجنتين، مع الحرص على تسليط الضوء على المطبخ الإيطالي التقليدي الذي ورثناه من أجدادنا وجداتنا في الشمال والجنوب.   
ما هي المعايير التي تأخذونها بعين الاعتبار لاختيار الطهاة المشاركين في القمة؟ 
أولا يجب أن يتمتع الطاهي بموهبة كبيرة، وبشغف كبير تجاه المطبخ الإيطالي، وأن يكون حريصا على الحفاظ على إرث وتاريخ وأصالة المطبخ الإيطالي، إضافة إلى الاستعانة بمكونات طازجة ورفيعة المستوى. إن المطبخ الإيطالي هو مطبخ معقد ومتنوع، وكلما كانت الأطباق التي ستقدم طوال المنتدى متنوعة أكثر، نجحنا أكثر. نحن دائما في طور اكتشاف أطباق جديدة نستوحيها من وصفات الجدات في الضيع المختلفة، سواء في الجزء الشمال أو الجنوبي من إيطاليا. 
 
ما هي أبرز أهداف المؤتمر؟ 
نسعى من خلال المؤتمر إلى الحفاظ على هوية وإرث المطبخ الإيطالي، والتأكيد أن المطبخ الإيطالي ليس مخصصا للأثرياء فقط، بل لمختلف الطبقات الاجتماعية. كما نهدف إلى رفع مستوى المطاعم الإيطالية في دبي، وتسليط الضوء على براعة الطهاة الإيطاليين المتوافدين من مختلف أنحاء العالم. إن المطبخ الإيطالي هو جزء لا يتجزأ من الثقافة الإيطالية. إذا خسرنا هوية المطبخ الإيطالي، فسوف نخسر تواجدنا القوي في السوق، ومع الوقت إذا خسرنا المطبخ الإيطالي الحقيقي، فسيخسر الإنسان أحد كنوز العالم. 
 
ما هي أبرز نشاطات القمة؟
سنقوم بنشاطات عديدة، بدءا بحفل عشاء في Emirates Tower Boulevard سيحضره جميع الطهاة، إضافة إلى إقامة نشاطات مختلفة في أهم المطاعم الإيطالية في دبي، مثل طبخ أطباق اسثتنائية من 7 إلى 10 نوفمبر، وإنشاء باحة شبيهة بالباحات الإيطالية قرب مطعم "بوسولا" Bussola في فندق Westin في دبي، حيث سيقوم التجار ببيع بضائعهم ومكونات الأطباق الإيطالية الأصيلة، ما سيتيح للزوار إمكانية عيش نمط حياة الإيطاليين في الساحات، وتذوق أطيب أنواع البيتزا والباستا. كما سيتواجد طهاة يطبخون الأطباق الإيطالية مباشرة أمام الحضور. سنجري أيضا ورشة عمل في معهد THE EMIRATES ACADEMY OF HOSPITALITY MANAGEMENT حول المطبخ الإيطالي ونمط الحياة في المناطق الشرق أوسطية، فالمطبخ الإيطالي يلخص نظرة الإنسان للحياة بشكل عام، ونظرته إلى الطعام بشكل خاص. كما سيتم إجراء مسابقة أطيب طبق باستا في الساحة القريبة من مطعم Bussola، إضافة إلى نشاطات مختلفة أخرى ممتعة ومسلية، تناسب مختلف أفراد العائلة. 
 
إلى أي مدى تحافظ المطاعم الإيطالية المنتشرة في العالم على إرث المطبخ الإيطالي؟ 
يمكننا القول بحسم، إننا لاحظنا من خلال رحلاتنا المختلفة في مختلف أصقاع العالم أن الكثير من المطاعم الإيطالية في الخارج حافظت على إرث المطبخ الإيطالي أكثر من الكثير من المطاعم المتواجدة في المناطق السياحية في إيطاليا.
 
كلمة أخيرة لقراء "هي".
ندعو جميع عشاق المطبخ الإيطالي إلى القدوم إلى المطاعم الإيطالية من 7 إلى 10 نوفمبر، والاستمتاع بأطيب الأطباق والمأكولات الإيطالية، واختبار نمط الحياة الإيطالية الممتع والمرح.