كيفية تطوير خطة لإدارة مخاطر الأعمال

 

الإشارة الأولية لدخول مرحلة الخطرهي بالشعورالمجرد من وجود طارئ  في مجرى الأعمال٫ لكن سرعان ما يتحول هذا الخطرالى إحساس ايجابي او سلبي تحيط بة دلائل وبراهين تثبت مدى حدة تلك المخاطر او سهولة تحاشيها. الا أن وقوع الشركة اوالمؤسسة التجارية في خندق الخطر يفرض عليها واقعا ملموسا وهنا يتحول المصطلح من شعورعابرالى حدث يصعب التحكم بة

ومن هنا يتحتم على المستثمرين الإستمرارية في قياس نسبة المخاطر في الأعمال والتفريق بين الجيد والسيئ منها والتخطيط المسبق لتفادي اوجة الإخفاق في المشروع. لكن وان كان الحرص في إدارة الأعمال منهج وغاية الا ان كثير من المخاطر تعترض طريق المستثمرين الجدد بلا سابق اعتبار وهنا يجدرعليهم اتخاذ القرارات وفقا للمعطيات المطروحة لأن إدارة المخاطر ماهي الا عملية استباقية بمجملها وتتجدد وفقا لطبيعة وحجم المشكلة

وضع استراتيجية مناسبة لإدارة المخاطر تتطلب جهدا كبيرا من التخطيط والدراية. الطريقة الأمثل هي بتفحص جوانب العمل ووضع خطط استراتيجية لمعالجة نواحيها على حدى من جانب التكتيكية٫ والعمليات والتنفيذية. لكن وقبل القفز في تحديد مخاطرالأعمال عليكي تحديد اهدافك اولا

  ولذلك يتحتم ترتيب الأهداف واستراتيجية العمل وفقا للرسم التخطيطي للمشروع. وبمجرد تحديد الأهداف بوحدات قابلة للقياس يسهل على المستثمرالقيام بعملية تحديد المخاطر

الخطة التكتيكية  Tactical Plan

هي عندما تعرفين كيفية تحقيق اهدافك الإستراتيجية. على سبيل المثال٫ ان كان هدف التسويق والمبيعات هو زيادة بمعدل ٢٠٠٪ في غضون خمس سنوات  ومن ثم تليها خطة تكتيكية للإنجازات على مدى السنوات الأربع لتحقيق الهدف في السنة الخامسة . اذا ما نضرنا الى السلم وجدنا ان اعلاة  يشكل الهدف الإستراتيجي اما درجات السلم ماهي الا الطريق الصاعد لتلك الأهداف

الخطة التشغيلية Operational Plan

الخطة التشغيلية هي عندما تحددين ماعليك القيام بة من انجازات لتحقيق الأهداف التكتيكية علما بأن تقييم الخطة التشغيلية تكون دورية خلال السنة

واخيرا عليكي التأكد بأن خطتك تتماشى مع الميزانية المالية٫ التسويق٫ المبيعات والموارد البشرية.  لأن زيادة الإيرادات بنسبة ٢٠٠٪  مثلا لن تتحقق بدون كوادر مهنية لزيادة الطاقة الإنتاجية
اما على الصعيد الخارجي فعليكي مراعات الحالة الإقتصادية والسياسية والثقافية للدولة