كريستوفر بايلي وBurberry: وجهان لعملة واحدة

British Fashion Counsil يحمل جائزة مصمم العام 2009 من

British Fashion Counsil يحمل جائزة مصمم العام 2009 من

CFDA NY بايلي الفائز بجائزة افضل مصمم عالمي عام 2010 من

CFDA NY بايلي الفائز بجائزة افضل مصمم عالمي عام 2010 من

بايلي بين عارضات بربري

بايلي بين عارضات بربري

بايلي مع السوبر موديل الصغير روميو ابن ديفيد وفيكتوريا بيكهام

بايلي مع السوبر موديل الصغير روميو ابن ديفيد وفيكتوريا بيكهام

كريستوفر بايلي

كريستوفر بايلي

إعداد: نبال الجندي بانضمامه الى دار Burberry عام 2001، أعاد المصمم البريطاني الشاب كريستوفر بايلي الحيوية والديناميكية العالية إلى تلك الدار العجوز المولودة عام 1856. من الموسيقى المسرحية التي يختارها كخلفية لعروض أزيائه، الى أجمل الوجوه المعروفة التي يستعين بها في حملاته الدعائية (ليلي دونالدسون، كايت موس، روزي انتينغتون وايتلي، صوفي دال، ومؤخراً كارا ديليفين)، يعرف كريستوفر بايل تماما ما يتطلبه الأمر لتثبيت دعامات Burberry كواحدة من أبرز دور الأزياء في لندن والعالم. هو المسئول عن تصميم كل مجموعات Burberry ومنتجاتها ومن ضمنها Burberry Prorsum ،Burberry London ،Thomas Burberry الى جانب كل منتجات الشركة المرخّص لها حول العالم. كما ان المصمم الشاب المولود 11 مايو 1971 في يوركشير، لندن يهتم بالصورة العامة للشركة ومنها الدعاية والإعلان، الاخراج الفني، وتصميم المتاجر. وقبل ان يتم تعيينه في بربري، كان بايلي يشغل منصب المصمم الأول لملابس السيدات في Gucci منذ 1996 ولغاية 2001. كما كان مصمم الملابس النسائية لدى المصممة دونا كاران بين العامين 1994 و 1996. ومنذ ارتباطه بشركة Burberry، حصد كريستوفر بايلي العديد من الجوائز نذكر بعضها: -2003: عضوية شرفية من جامعة Royal College of Art التي كان قد تخرج منها عام 1994. -2005: مصمم العام من British Fashion Awards. -2006: دكتوراه فخرية من جامعة University of Westminster التي تخرّج منها عام 1990. -2007: أفضل مصمم للملابس الرجالية من British Fashion Awards. وفي نفس العام، استلم بايلي دكتوراه فخرية من جامعة University of Huddersfield في مسقط رأسه يوركشاير. -2008: افضل مصمم للملابس الرجالية من British Fashion Awards. -2009: فاز بجائزة أفضل مصمم وجائزة عن دار بربري كأفضل علامة تجارية من British Fashion Awards. في العام 2009، كانت أول مشاركة لدار Burberry في أسبوع لندن للموضة وهو انجاز كبير له كمصمم ولبربري كرّستها كاحدى افضل دور الأزياء في أوروبا والعالم. وذلك بالطبع على يد كريستوفر بايلي الذي ضخ الكثير من روحه الشبابية وديناميكيته التي لا تعرف الراحة في تلك الدار العريقة، والتي اصبحت جزءاً لا يتجزأ من المجتمع والتراث البريطاني اذا صح التعبير.