كانى ويست لا يملك خطة للزواج من كيم كارداشيان

إعداد: عمرو رضا هل تتحمل العلامة التجارية "كارداشيان" طلاقا ثالثا لنجمتها الأولى كيم كارداشيان؟ هذا السؤال أتى من بعيد ليفرض الكثير من علامات الاستفهام بشأن حقيقة زواج مطرب الراب كانى ويست من كيم والدة ابنته نورث، خاصة بعدما أبدى كانى في الفترة الأخيرة ضيقا شديدا بحياة الأضواء التي تغمر عائلة كيم، وجدد رفضه أن تدفع ابنته ثمن هذه الحياة المليئة بالضوضاء والشائعات. كانى ويست لا يملك بحسب مقربين منه خطة للزواج من كيم وزيارته الأخيرة لتصميم ملابسه الجديد بباريس كانت من أجل ترويج ألبومه الجديد لا الزواج، وكيم التي تملك خطة بالفعل للزواج كشفت عن جانب منها بدأت تتلقى إشارات من مساعديها بان جمهورها لن يتقبل أن تطلق نجمته المفضلة ثلاث مرات في عشر سنوات فقط، وأن قيمة العلامة التجارية ستتأثر بشدة، ولهذا لا يجب ان تقدم على خطوة الزواج قبل أن تتأكد من قدرة كاني ويست على التأقلم مع بيت يذاع كل حدث فيه على الهواء مباشرة.