كارلا بروني تصنع حظها خلال العام 2013

كارلا وساركوزي يغادران الإيليزيه بعد الانتخابات

كارلا وساركوزي يغادران الإيليزيه بعد الانتخابات

خلال لقائها مع ميشال أوباما عندما كانت السيدة الفرنسية الأولى

خلال لقائها مع ميشال أوباما عندما كانت السيدة الفرنسية الأولى

كارلا تتسوق في باريس خلال أكتوبر 2012

كارلا تتسوق في باريس خلال أكتوبر 2012

كارلا تتسوق في باريس خلال أكتوبر 2012

كارلا تتسوق في باريس خلال أكتوبر 2012

الزوجان خلال عرض Jean Paul Gaultier

الزوجان خلال عرض Jean Paul Gaultier

كارلا على غلاف مجلة فوغ

كارلا على غلاف مجلة فوغ

مع ابنتها جوليا

مع ابنتها جوليا

الزوجان خلال عرض Jean Paul Gaultier

الزوجان خلال عرض Jean Paul Gaultier

فقدت  كارلا بروني الحظ خلال العام 2012،  بعد أن انتزع مهنا لقب سيدة فرنسا الأولى. واختارت الصمت والابتعاد عن الأعين لتعيد ترتيب أولوياتها وخططها المقبلة. لكن هذه المرأة القوية والذكية التي أوقعت الرئيس الفرنسي السابق لا تستسلم، وبدأت منذ سبتمبر الماضي تمهد لانطلاقة قوية .

وشهدناها برفقة زوجها خلال عرض أزياء المصمم الفرنسي جون بول غوتييه ، ثم أطلقت تصريحات نارية تنتقد المرأة المناضلة باعتبارها امرأة برجوازية، كما ظهرت  بكامل أناقتها على غلاف مجلة ELLE -النسخة الفرنسية. أما في نيويورك التقطتها  الكاميرات تأكل البيتزا باحدى المطاعم وكانت برفقة زوجها الذي ألقى محاضرة هناك.

واليوم تستعد عارضة الأزياء السابقة لاطلاق ألبوم غنائي يحمل عنوان Little French Songs، وسيكون باللغة الانجليزية،  بحسب ما سربته الصحافة الفرنسية، وهذا  ما يدل على مفاجآت كبيرة نتوقعها منها خلال العام 2013.

هي لا تنتظر الحظ، ستصنعه بنفسها... وستحدث ضجة كبيرة، وأنا شخصيا أتوقع منها في أي لحظة إعلان انفصالها عن ساركوزي، وستكتفي باصدار بيان صحفي تقول فيه :تم الطلاق بالتراضي وسنبقى أصدقاء !!!