كاترين زيتا جونز مستاءة من الإعلام

 كاثرين زيتا جونز

كاثرين زيتا جونز

  أبدت النجمة كاثرين زيتا جونز استياءها من البرامج الإعلامية المختلفة التي تستضيفها، وتصر على سؤالها عن المرحلة التي أُصيبت فيها باكتئاب ثنائي القطب. كانت كاثرين قد أعلنت أنها تعاني من اكتئاب ثنائي القطب، إثر إصابة زوجها النجم الشهير مايكل دوجلاس بسرطان الحنجرة، ومن وقتها والبرامج المختلفة تصر على سؤالها عن مرضها، حتى شعرت أنها تروج لنفسها بذلك المرض، وهو شعور يضايقها ويثير استياءها. صرحت زيتا جونز بذلك في برنامج «Good Morning America» الذي تبثه قناة «ABC»، مؤكدة أنها حين أعلنت عن مرضها كانت تهدف للتوعية بالمرض والذفاع عن أولئك الذين يصيبهم فيظنون أن العار قد لحق بهم. وأضافت أن تعامل وسائل الإعلام مع إعلانها عن مرضها جعلها تشعر أنها تريد أن تصبح " الطفلة المدللة " للإعلام، وهو ما يناقض الهدف الأصلي من تصريحها، وكل ما في الأمر أنها تعاملت مع الموقف بطريقة جيدة، لتثبت للجميع أن تخطي الاكتئاب ممكن. وأوضحت كاثرين أخيرًا أن دعم أصدقائها كان سببًا مباشرًا في تخطيها مرحلة المرض، فقد مثّل دعمهم دافعًا قويًّا لها لتتخطاه. يشار إلى أن كاثرين زيتا جونز ومايكل دوجلاس قد تزوجا عام 2000، ولديهما ولد وبنت.