فيليب يعتلي عرش بلجيكا وتغييرات جذرية بمرتبات العائلة

الملك ألبرت والملكة باولا

الملك ألبرت والملكة باولا "الوطني بال" في بروكسل مع ولي العهد الأمير فيليب وولي العهد الأميرة ماتيلد

الملك ألبرت والملكة باولا

الملك ألبرت والملكة باولا "الوطني بال" في بروكسل مع ولي العهد الأمير فيليب وولي العهد الأميرة ماتيلد

الملك ألبرت والملكة باولا

الملك ألبرت والملكة باولا "الوطني بال" في بروكسل مع ولي العهد الأمير فيليب وولي العهد الأميرة ماتيلد

الملك ألبرت والملكة باولا

الملك ألبرت والملكة باولا "الوطني بال" في بروكسل مع ولي العهد الأمير فيليب وولي العهد الأميرة ماتيلد

الملك ألبرت والملكة باولا

الملك ألبرت والملكة باولا "الوطني بال" في بروكسل مع ولي العهد الأمير فيليب وولي العهد الأميرة ماتيلد

الملك ألبرت والملكة باولا

الملك ألبرت والملكة باولا "الوطني بال" في بروكسل مع ولي العهد الأمير فيليب وولي العهد الأميرة ماتيلد

الملك ألبرت والملكة باولا

الملك ألبرت والملكة باولا "الوطني بال" في بروكسل مع ولي العهد الأمير فيليب وولي العهد الأميرة ماتيلد

الملك ألبرت والملكة باولا

الملك ألبرت والملكة باولا "الوطني بال" في بروكسل مع ولي العهد الأمير فيليب وولي العهد الأميرة ماتيلد

الملك ألبرت والملكة باولا

الملك ألبرت والملكة باولا "الوطني بال" في بروكسل مع ولي العهد الأمير فيليب وولي العهد الأميرة ماتيلد

الملك ألبرت والملكة باولا

الملك ألبرت والملكة باولا "الوطني بال" في بروكسل مع ولي العهد الأمير فيليب وولي العهد الأميرة ماتيلد

الملك ألبرت والملكة باولا

الملك ألبرت والملكة باولا "الوطني بال" في بروكسل مع ولي العهد الأمير فيليب وولي العهد الأميرة ماتيلد

الملك ألبرت والملكة باولا

الملك ألبرت والملكة باولا "الوطني بال" في بروكسل مع ولي العهد الأمير فيليب وولي العهد الأميرة ماتيلد

الملك ألبرت والملكة باولا

الملك ألبرت والملكة باولا "الوطني بال" في بروكسل مع ولي العهد الأمير فيليب وولي العهد الأميرة ماتيلد

تستعد العائلة الملكية البلجيكية، لتغيير جذري بمرتبات العائلة، بمجرد أن يعتلي الأمير فيليب عرش بلجيكا اليوم الأحد، حيث إن الأمير فيليب سوف يزيد راتبه من 923.000 جنيه إسترليني إلى 11.5 مليون سنويا، ويعكس راتبه السنوي ما كان يدفع لوالده الذي سوف يقل راتبه إلى 9 مليون جنيه إسترليني. أما عمة الأمير فيليب، فابيولا فسوف ينخفض راتبها بعد تولي ابن أخيها للعرش، فمنذ وفاة زوجها الملك بوداون في عام 1993 كانت تحصل على 1.5 مليون سنويا، وسوف ينخفض المبلغ إلى 461.500 جنيه إسترليني. ولن تتقاضى الأميرة إليزابيث 11 عاما إبنة الأمير فيليب وولية العهد الجديدة، أي أجر إلا عند وصولها 18 عاما، ومن المتوقع أيضا أن تحصل حينها على 923.000 جنيه إسترليني. وسوف تحصل الأميرة أستريد شقيقة فيليب التي سوف تقوم بالرحلات الدولية المقررة إلى أنغولا وجنوب أفريقيا وتعزيز التجارة البلجيكية في الهند و روسيا بدلا من الأميرة ماتيلدا زوجة الأمير فيليب، 320.000 جنيه إسترليني سنويا. أما الأمير لوران شقيقهما فسوف يحصل على 307.000 جنيه إسترليني وسيقوم بالتعاقدات الرسمية نيابة عن العائلة المالكة البلجيكية. يذكر هنا أن الملك ألبرت الثاني قد أعلن تنازله عن العرش في 3 يوليو الجاري، حيث سيتم تنصيب الأمير فيليب اليوم 21 يوليو على عرش بلجيكا، وكان الأمير فيليب يعمل كسفير تجاري لبلاده، وهو متزوج من الأميرة ماتيلدا ابنة الطبقة الأرستقراطية البلجيكية منذ عام 1999، ولديهما أربعة أطفال الأميرة إليزابيث والأمير جبرائيل والأمير إيمانويل والأميرة إليانور.