فيلم جديد عن أميرة موناكو الراحلة غرايس كيلي

يجري العمل حاليا، على إطلاق فيلم جديد عن أميرة موناكو الراحلة غرايس كيلي، التي صدمت وفاتها المفاجئة العالم عام 1982.

وقالت تقارير صحفية، إن بيار آنج لوبوغام الذي أطلق أخيراً شركة آنجل للإنتاج والتمويل، حصل على حق إنتاج فيلم مقتبس عن سيناريو "غرايس أوف موناكو" الذي ألّفه آراش آميل ويحكي قصة أميرة موناكو الخاصة في عالم السياسة.

وأفادت أن لوبوغام فاز بحق استخدام السيناريو في وضع تنافسي، وبات المشروع يستقطب اهتمام مخرجين كثر يتوقون لعرض قصة كيلي.

ولفتت إلى أن السيناريو لا يحكي قصة حياة كيلي، بل يركز على فترة 6 أشهر في العام 1962 عندما دخلت موناكو في خلاف محموم مع فرنسا التي سئمت من كون الإمارة ملاذاً للتهرّب من الضرائب، ولعبت كيلي يومها دوراً سرياً لإنقاذ موناكو من التعرّض لانقلاب.

يشار إلى أن كيلي الأميركية المولد، حققت نجاحاً باهراً في هوليوود وفازت بجائزة أوسكار عن فئة "أفضل ممثلة" عن دورها في فيلم فتاة الريف، وقد تعرفت على أمير موناكو رينير الذي كان يزور أميركا عام 1955 وتقدم بطلب يدها.

وعاشت كيلي كأميرة تحت قوانين صارمة وضعها زوجها وأنجبت 3 أولاد قبل أن تموت عام 1982 إثر تعرضها لجلطة فيما كانت تقود سيارتها في موناكو، ونجت ابنتها ستيفاني من الحادث.