فيلمي في مهرجان الخليج دعماً للسينما الإماراتية

ضرار بالهول الفلاسي

ضرار بالهول الفلاسي

الوطني يشارك في Filmi

الوطني يشارك في Filmi

يشارك مشروع "فيلمي" أحد مشاريع برنامج "وطني" في الدورة السادسة من مهرجان الخليج السينمائي الذي انطلق في "فستيفال سيتي" بإمارة دبي بحضور الشيخ ماجد بن محمد بن راشد آل مكتوم، رئيس هيئة الثقافة والفنون في دبي. ويهدف مشروع "فيلمي"، الذي انطلق في مطلع إبريل تحت رعاية وزارة شؤون الرئاسة، إلى تقديم خدمات تمويلية وتسهيلية إلى صناع الأفلام لإنجاز مشاريعهم السينمائية، وذلك لإبراز الأعمال السينمائية الوطنية، وتمكين الشباب الإماراتي وإسهامه في صناعة السينما في الدولة تحت شعار "لبيك يا وطني". وقال ضرار بالهول الفلاسي، مدير عام برنامج "وطني": إن "السينما هي رسالة ورؤية، ونحن نؤمن بأن شبابنا الإماراتي لديه الكثير ليعبر عنه في قصصه وأفلامه التي تحمل العديد من القيم المجتمعية الإماراتية، ومظاهر المواطنة الصالحة التي تعكس مدى تمسك مجتمعنا الإماراتي بهويته الوطنية الإماراتية، ونحن فخورون إلى ما وصلت إليه السينما الإماراتية اليوم ونطمح إلى العالمية بجهود وإبداعات أبناء وطننا الغالي". ويستقبل مشروع "فيلمي" طلبات العضوية في الفترة المقبلة بحملة ترويجية وزيارات ميدانية إلى الجامعات والكليات ومراكز التسوق التجارية لاستقطاب الموهوبين والمبدعين. وسيعلن عن مشاريعه المخطط إصدارها وتوزيعها في العام المقبل، كما تم إنشاء شبكة تواصل اجتماعي تحت عنوان "مجتمع فيلمي" ليجمع الرواد والمبدعين في الدولة ودول مجلس التعاون الخليجي، للتواصل والاشتراك بأعمالهم المقبلة ونقل المعرفة والخبرة لتنمية المواهب والإبداعات الإماراتية والخليجية.