أشهر الكُتّاب في مهرجان طيران الإمارات للآداب 2016

أشهر الكُتّاب في مهرجان طيران الإمارات للآداب 2016

أشهر الكُتّاب في مهرجان طيران الإمارات للآداب 2016

كشف المنظمون لمهرجان طيران الامارات للآداب 2016 عن مجموعة أخرى من المؤلفين المشاركين في الدورة القادمة ( 1-12 مارس، 2016) مؤلفة من 12 اسماً، وبناءً على  طلب الجماهير، يعود للدورة القادمة مؤسسا نادي الكتاب، "ريتشارد ماديلي" و"جودي فينيغان"، والمؤرخ المعروف "أنتوني بيفور"، و سينضم إليهم كل من لؤلؤة المنصوري، و"لوسي هاوكينغ" و"جوناثان ميرز"، وقد تم الإعلان عن الكتاّب والمفكرين المشاركين في دورة المهرجان تباعاً، وهذه هي المجموعة الأخيرة قبل الإعلان عن القائمة النهائية في حفل اطلاق  رسمي في شهر أكتوبر.
 
وستحظى دورة 2016 بمشاركة رائعة ومن المتوقع أن تكون الدورة القادمة، في شهر مارس، دورة استثنائية بكل المقاييس، حيث تستضيف أشهر الكتّاب المفضلين لدى الجماهير في جميع أنحاء العالم.
 
كما أعلن منظمو المهرجان الشهر الماضي عن تمديد فترة المهرجان لأسبوعين، بهدف خدمة الشرائح المختلفة للجماهير، وإتاحة الفرصة للقادمين من الدول المجاورة لحضور الفعاليات والالتقاء بكتابهم المفضلين على نطاق أوسع، فهناك نخبة متميزة من أشهر الكتّاب والمفكرين تشتمل حتى الآن على 48 كاتباً. 
 
أما برنامج الأطفال فسيشهد احتفالات ليس لها مثيل، مع مبتكر شخصية "بوب البناء"، كرتيس جوبلينغ، وممثل ومؤلف سلسلة "عالم من النظام"، "جوناثان ميرز"، ورسامة كتب الأطفال الشهيرة ، مؤلفة "تشارلي ولولا"، "لورين تشايلد"، والتي تعود للمهرجان بعد 5 سنوات مع مغامرة جديدة بعنوان "الشخص الصغير الجديد". ويستقبل المهرجان أيضاً، "لوسي هاوكينغ"، ابنة عالم الفيزياء الشهير "ستيفن هاوكينغ"، ومؤلفة سلسلة George Greenby “"  التي تجذب النشء لعجائب العلوم.
 
كما ويعود أيضاً للمهرجان المؤرخ المعروف “أنتوني بيفور” مع قصص من الماضي، والروائية "كيت لورد براون" مع كتابها الجديد، "بيت الأحلام".
 
وتشارك في الدورة القادمة، الروائية والشاعرة الإماراتية، عضو الجائزة العالمية للرواية العربية، مؤلفة رواية “خرجنا من ضلع جبل" الحائزة على جائزة الإمارات للرواية لعام 2014، وتعود للمهرجان الكاتبة الفلسطينية الأمريكية سوزان أبو الهوى، مؤلفة "بينما ينام العالم" و" الأزرق بين السماء والماء"، بينما يشارك الكاتب الشهير "مات هيج"، مؤلف " أسباب البقاء على قيد الحياة"، للمرة الأولى.