إنطلاق عروض الضوء والصوت بمهرجان جدة

جانب من العرض

جانب من العرض

تسعى أمانة محافظة جدة في كل مهرجان صيفي أن تقدم كل جديد ومختلف ومميز يبهر الزوار ويدخل البهجة والمتعة على نفوسهم، ومن أجل ذلك انطلقت البارحة عروض الضوء والصوت ضمن فعاليات مهرجان جدة 36، بمركز جدة الدولي للمعارض والمؤتمرات.
 
وتشتمل عروض الصوت والضوء على تشكيلات الليزر المتميزة بعنوان "البحر والنورس" التي تسلط عروضها على نافورة جدة بطريقة استعراضية مستخدمة اللون والصوت والضوء إلى جانب العروض المسرحية، وألعاب وفعاليات خاصة بالأطفال تهدف إلى إبراز الروح الإبداعية للمشاركين وتلبي رغبات زوار فعاليات المهرجان بمحافظة جدة.
 
وأشار المشرف على العروض المخرج فيصل يماني إلى أن البعد الإبداعي حضر في جميع أنشطة مهرجان جدة 36، الذي ركز مع انطلاقته على الإبداع الفني، لافتا إلى أن عروض الصوت والضوء تتم عبر فن الرسم الثلاثي الأبعاد الذي ينفذ "على الأرض"، إلى جانب عروض الرسم الحي التي يقدمها مجموعة من الفنانين رواد الرسم، بمشاركة الأطفال في تلوين لوحات جدارية لا يقل أطوالها عن عشرين متراً تتيح من خلالها للجمهور متابعة الأسلوب الذي يتم به إبداع تلك اللوحات ذات البعد الوهمي المعتمد على فكرة المنظور وزاوية الميل.