"الفن في المطارات" تعزيز للمشهد الفني في السعودية

يوسف العبدان وداليا موسى

يوسف العبدان وداليا موسى

من اعمال الفنانه نورة كريم

من اعمال الفنانه نورة كريم

من اعمال الفنانه نورة كريم

من اعمال الفنانه نورة كريم

من أعمال الفنان عبد الناصر غارم

من أعمال الفنان عبد الناصر غارم

جانب من المعرض

جانب من المعرض

تعد مبادرة "الفن جميل" إحدى المبادرات التي تهدف إلى تعزيز ودعم المشهد الفني في المملكة العربية السعودية بصورة خاصة، وتحرص على توفير منصة إقليمية لتشجيع الفن المعاصر والتواصل والتعاون، ودعم الأعمال الفنية والأعمال الإبداعية على مستوى منطقة الشرق الأوسط.
 
إحدى هذه المبادرات المتميزة انطلاق معرض "كونكتد: الفن في المطارات" في مرحلته الثانية، والذي يضم مجموعة أعمال لفنانين تشكيلين متميزين، ومنهم عبدالناصر غارم، أحمد ماطر، فيصل سمرة، نورة كريم، راشد الشعشعي، سعيد سالم، وهدى بيضون، والمقام حالياً في صالة المغادرة الداخلية، رقم (3) بمطار الملك خالد الدولي في الرياض (الرحلات المحلية المغادرة)، ويستمر المعرض حتى الأول من يوليو 2015.
 
وتنوعت الأعمال الفنية في المعرض بمختلف الأحجام والوسائط لتتحدث للملايين من المسافرين عن المشهد الفني في السعودية، مما يساعد على فتح حوار حول القضايا المعاصرة المهمة، كما يعد المعرض منصة مهمة للتعريف بالوجه الحضاري للمملكة من خلال الفنون المعاصرة، ويمنح الفرصة للارتقاء بهذا الحوار لمستويات عالمية، وتوفير منصة إقليمية لتشجيع الفن المعاصر والتواصل والتعاون، ودعم الأعمال الفنية والأعمال الإبداعية. 
 
وحول ذلك أوضحت مديرة برامج مبادرة الفن جميل داليا موسى، أن هذا المعرض يأتي ضمن مبادرة الفن جميل، إحدى مبادرات عبداللطيف جميل الاجتماعية، وقد افتتح المعرض في مرحلته الثانية بحضور الأستاذ يوسف بن إبراهيم العبدان، مدير عام مطار الملك خالد الدولي بالرياض، إضافة إلى نخبة من الفنانين المحليين والعالميين، حيث تم بالتعاون مع الهيئة العامة للطيران المدني والجمعية السعودية للفنون التشكيلية بجدة. 
 
وأكد الفنان عبدالناصر غارم، أحد المشاركين بالمعرض وأبرز المهتمين بالحراك الفني العالمي والرؤية الفنية المعاصرة، أن المعرض الذي قدمته مبادرة الفن جميل وما يحويه من أعمال فنية لقاء يُحدث التواصل وهو مثال جيد لهذا الفعل التشاركي، وهي تظاهرة للفن المعاصر تتفاعل فيها العديد من الممارسات الفنية، وتختلط فيها العديد من الأجناس الفنية، ويشارك فيها فنانات وفنانون سعوديون، وتتمثل في إثارة التفكير حول علاقة الفنان المعاصر بفضاء المدينة والحياة الاجتماعية واستغلال الفضاء المفتوح للتعبير الفني، متمثلة في عرض أعمال متعددة. 
 
من جانبه أكد نهار مرزوق، مدير فرع الجمعية السعودية للفنون التشكيلية بجدة، أن هذه المحطة الثانية لتعاون الجمعية مع مبادرات الفن جميل إذ يتضمن المعرض 7 فنانين اختلف طرح لوحاتهم الفنية بين تصوير فوتوغرافي ومعالجة بالكمبيوتر وخط عربي وفن تشكيلي، وأشار إلى أن من أهداف اختيار اللوحات إيصال ثقافة وقضايا اجتماعية على مستوى عالي من الأهمية لتكون آخر محطة في المطار يرى فيها الزائر مدى الوعي الثقافي والنضج الاجتماعي لدينا. 
 
ومن أمثلة ذلك ما قدمته الفنانة نورة كريم، من خلال عملين فنيين تصوران امرأة ورجلا منشغلين بأجهزة التواصل الاجتماعي في إشارة إلى نقد الثقافة الحالية التي ساهمت بشكل كبير في عملية التواصل بين الأشخاص، ومؤكدة على أهمية البعد عن تأثيرها السلبي والقرب من التواصل بين الناس بشكل مباشر. 
 
يُذكر أن معرض "كونكتد: الفن في المطارات" قد شهد أول انطلاقة له عام2014  حيث عُرض خلاله 35 عملاً فنياً في مطار الملك عبدالعزيز الدولي بجدة، وتسعى سلسلة معارض الفن في المطارات "كونكتد" التي تتبناها الهيئة العامة للطيران المدني، إلى تعريف المسافرين بالمملكة العربية السعودية بالفنون المعاصرة من خلال عرض أفضل أعمال الفنانين السعوديين المعاصرين والتي تستكشف النواحي التاريخية والثقافية والاجتماعية والسياسة للحياة السعودية من منظورات متعددة.