الإماراتية آمنة النويس تفوز بجائزة الأفلام الوثائقية

المخرجة الإماراتية آمنة النويس

المخرجة الإماراتية آمنة النويس

فازت المخرجة الإماراتية الشابة  آمنة النويس  التي تبلغ من العمر 26 عاما، بجائزة استوديو الفيلم العربي للأفلام الوثائقية عن فيلمها الوثائقي الجريء "أمنية"، من خلال المسابقة الأولى للفيلم الوثائقي القصير التي تنظمها "إيمج نيشن".
 
ويعد الفيلم واحد من أقوى الأفلام التي تناولت موضوع "ختان الفتيات" في منطقة الشرق الأوسط، وتدور أحداثه حول معاناة شابة مصرية بسبب تعرضها لتجربة الختان في صغرها، لتبدع في تصوير الصراع الذي يسيطر على الفتاة متفوقة على خمسة مشاركين آخرين مقيمين في دولة الإمارات العربية المتحدة. 
 
ومن أحد الأفلام المشاركة والهادفة ، فيلم "مصنوع من طين" الذي يروي قصة شاب إماراتي موهوب ينتظر موافقة والده لاستغلال موهبته وتحقيق حلمه، وفيلم " الغائبون"، الذي يروي قصة آلاف الروهينجيين كما هي التسمية السائدة لهم وهم من الأقليات المسلمة التي تسكن بورما، من خلال أحد اللاجئين الذين يعيشون في دبي.
 
وعن شعور المخرجة آمنة بالفوز، قالت: "أنا سعيدة جداً لفوزي بجائزة "أفضل فيلم وثائقي"، وكانت لحظة رائعة عند سماعي ردود فعل الجمهور رائعة"، مؤكدة إستفادتها من المشاركة في برنامج استوديو الفيلم العربي للأفلام الوثائقية، شاكرة لإيمج نيشن التي آمنت بموهبتها ومنحتها الفرصة لتحقيق حلمها بأن تصبح مخرجة سينمائية.
 
كما انضمت آمنة النويس مؤخرا كباحثة في فيلم وثائقي جديد، وشاركت في برنامج إيمج نيشن العالمي "فرصة العمر" قبل اشتراكها في مسابقة استوديو الفيلم العربي، حيث يسعى إيمج نيشن إلى توفير فرص العمل والتدريب لبعض المشتركين المتأهلين للنهائيات في مسابقة استوديو الفيلم العربي.
 
وقد قام اسكندر قبطي، مخرج الأفلام المرشح للأوسكار، أحد أعضاء لجنة تحكيم مسابقة استوديو الفيلم العربي للأفلام الوثائقية بتحية المشاركين في صناعة الأفلام والمتأهلين للنهائيات لإختيارهم مواضيع صعبة والتعامل معها بشكل رائع، معقبا على فوز آمنة بأحقيتها في الفوز نظرا لموهبتها، متوقعا لها مستقبلا باهرا في مجال صناعة الأفلام.
 
ومن جانبها قالت أليشيا غونزاليس، رئيسة قسم التدريب والتطوير في إيمج نيشن:" كانت المنافسة شديدة هذا العام، وكان من الصعب جداً اختيار الفائزين مع هذا الكم من العروض المميزة. وقد كانت ردود فعل أعضاء لجنة التحكيم رائعة. لقد استطعنا من خلال هذه المسابقة الكشف عن عدد من المواهب الواعدة من صنّاع الأفلام الوثائقية، ونحن نتطلع إلى متابعة أعمال المتسابقين ورؤيتهم يطبقون الخبرة التي اكتسبوها خلال برنامج استوديو الفيلم العربي في صناعة الأفلام 
 
قائمة الفائزين 
أفضل فيلم: أمنية ـ أمنة النويس
أفضل تصوير سينمائي: الغائبون ـ تانيا شكيل داوود
أفضل مونتاج للصوت: شيخ المصفح ـ وليد المدني
أفضل مونتاج: مصنوع من طين ـ  فيصل بن ساحلي