إنطلاق فعاليات “الشارقة التراثية”

أكد عبد العزيز المسلم، رئيس معهد الشارقة للتراث، أن أيام الشارقة التراثية التي تحظى بدعم كبير ومستمر من قبل الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي، عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة، منذ نسختها الأولى، تعتبر تظاهرة ثقافية مهمة ومميّزة زاخرة بالفعاليات والبرامج والأنشطة التراثية المليئة بالنشاط والحيوية والمعرفة والتسلية. 
 
وأوضح أن أيام الشارقة التراثية تعتبر قيمة حضارية وثقافية ومعنوية تقدمها إمارة الشارقة إلى دولة الإمارات والعالم العربي، حيث أثبتت أيام الشارقة التراثية طوال مسيرتها أنها محفل ثقافي مهم للتراث الشعبي والموروث الحضاري.  
 
وأضاف في مؤتمر صحافي عقد في المعهد، أمس الثلاثاء، للإعلان عن برنامج وتفاصيل أيام الشارقة التراثية 13 التي تفتتح اليوم الأربعاء برعاية وحضور الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي، عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة، وتستمر حتى نهاية إبريل الجاري، إن للتراث أهمية كبرى في دولة الإمارات، ويأتي في مقدمة الأوليات دائماً، فمنذ البدايات الأولى لتأسيس الدولة كان التراث يأتي في عمق الاهتمامات الثقافية، كما أن الدعم المادي للتراث كان في ذروته دائماً. 
 
وقال عبد العزيز المسلم إنه ضمن المشاريع الثقافية الكبرى التي أطلقها الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي، عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة، كان افتتاح معهد الشارقة للتراث، كصرح ثقافي علمي كبير، فالتراث يحتل مكانة متميّزة عند سموه، ودوماً هناك مبادرات وإسهامات من طرف سموه في مجال التراث بصفة خاصة والثقافة بصفة عامة، بالإضافة إلى الدعم اللامحدود والمتابعة الدقيقة والتفصيلية لعالم الثقافة والتراث، والبحث عن كل ما يساهم في استمرار وديمومة تنميته وتطوره وتميزه. وأضاف: "بفضل رعاية ودعم الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي، عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة، أصبحت الأيام التراثية نموذجاً يحتذى في تنظيم المهرجانات الثقافية الشعبية الكبرى". 
 
وأشار إلى أن المعهد يسعى من خلال أيام الشارقة التراثية، إلى التعرف على الموروث المادي والمعنوي، بما يساهم في خلق جيل مرتكز في تطلعاته على الأصالة، وعلى خبرات عريقة، آخذاً بعين الاعتبار أهمية وضرورة تعزيز فرص التواصل بين الأجيال. 
 
وكشف المسلم في المؤتمر الصحافي أن أيام الشارقة التراثية تتضمن برامج وأنشطة وفعاليات متنوعة، تبدأ في الأول من إبريل، وتستمر حتى نهاية الشهر، وتأتي تحت شعار "تراثنا نبع الأصالة". ولفت إلى أن برنامج الأيام في نسختها الثالثة عشر، متنوع وزاخر بالفعاليات، والأنشطة، والندوات، والمحاضرات، والمسابقات، ويشارك فيها عدد من الجهات والهيئات والمؤسسات الحكومية العربية والإسلامية والدولية.