أكثر من مليون زهرة تنسج صورة الملك سلمان في "مهرجان ينبع"

أكثر من مليون زهرة تنسج صورة الملك سلمان في

أكثر من مليون زهرة تنسج صورة الملك سلمان في "مهرجان ينبع"

أكثر من مليون زهرة تنسج صورة الملك سلمان في

أكثر من مليون زهرة تنسج صورة الملك سلمان في "مهرجان ينبع"

أكثر من مليون زهرة تنسج صورة الملك سلمان في

أكثر من مليون زهرة تنسج صورة الملك سلمان في "مهرجان ينبع"

أكثر من مليون زهرة تنسج صورة الملك سلمان في

أكثر من مليون زهرة تنسج صورة الملك سلمان في "مهرجان ينبع"

أكثر من مليون زهرة تنسج صورة الملك سلمان في

أكثر من مليون زهرة تنسج صورة الملك سلمان في "مهرجان ينبع"

أكثر من مليون زهرة تنسج صورة الملك سلمان في

أكثر من مليون زهرة تنسج صورة الملك سلمان في "مهرجان ينبع"

أكثر من مليون زهرة تنسج صورة الملك سلمان في

أكثر من مليون زهرة تنسج صورة الملك سلمان في "مهرجان ينبع"

أكثر من مليون زهرة تنسج صورة الملك سلمان في

أكثر من مليون زهرة تنسج صورة الملك سلمان في "مهرجان ينبع"

كشفت انطلاقة المهرجان التاسع للزهور والحدائق في مدينة ينبع، عن عمل إبداعي استخدم فيه مهندسون سعوديون مليون ومائتين وسبعين ألف زهرة لتطريز صورة لخادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز.
 
توسطت لوحة الزهور التي صممها المهندسون السعوديون بالهيئة الملكية بينبع موقع المهرجان، ونالت إعجاب واستحسان جميع زوار المهرجان.
 
إفتتح المهرجان التاسع للزهور والحدائق الدكتور علاء بن عبدالله نصيف، الرئيس التنفيذي للهيئة الملكية بينبع، الذي تنظمه الهيئة الملكية بحديقة المناسبات بمدينة ينبع الصناعية، بحضور عدد من مسؤولي الشركات الصناعية والحكومية والهيئة الملكية والقطاع الخاص.
 
ونوه الدكتور نصيف، بالدعم والرعاية والمتابعة من الأمير سعود بن عبد الله بن ثنيان رئيس الهيئة الملكية للجبيل وينبع، ووقوفه خلف كل النشاطات التي تقيمها الهيئة الملكية، ووجه شكره لكل من أسهم في الإعداد لهذه المناسبة.
 
وأوضح أن الهيئة الملكية كانت صاحبة فكرة انطلاق هذا المهرجان ورعته بمختلف الإمكانات على مدى 9 سنوات، حيث كانت جميع دوراته ناجحة بكل المقاييس، مثنيًا على الإقبال المتزايد الذي يشهده المهرجان عاما بعد عام.
 
وعن المهرجان، أوضح رئيس اللجان المنظمة للمهرجان المهندس صالح بن عبد الله الزهراني، أنه يشارك في المهرجان الذي يستمر نحو أسبوعين 150 شركة محلية متخصصة في إنشاء الحدائق النموذجية، فيما تم استقطاب كبرى الشركات المتخصصة في استيراد منتجات وإنتاج الورود، مشيرا إلى أن أبرز ما سيتم تسليط الضوء عليه خلال المهرجان هو مرور40 عاماً على تأسيس الهيئة الملكية للجبيل وينبع.
 
وأشار الزهراني إلى أنه قد تم تجهيز أركان جديدة والتركيز على إيجاد أفكار متنوعة في المهرجان، الذي يحمل في طياته العديد من الفعاليات والمفاجآت المصاحبة.
 
يُذكر بأن فعاليات المهرجان قد تضمنت عرضا مرئيا عن أكبر سجادة زهور بالعالم ومراحل إنشائها، إذ مازالت الهيئة الملكية بينبع تحتفظ بالرقم القياسي العالمي، الذي أهلها الدخول إلى موسوعة غينس للأرقام القياسية عبر أكبر سجادة زهور في العالم.